المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دعوه صادقه



brave
05/06/2004, 03:31 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله الذي جمعنا في هذا المكان .. لا نعبد صنما ولا نطوف بقبر ولا نقدس شجرة .. الحمدلله الذي جمعنا على التوحيد

نعبد واحدا
احد.. فردا صمدا.. لعا ند له ولا شريك .

هناك ايها الأحبة..

يعبد الحجر من دون الله .. يطاف على القبور .. ويتوسل بالاموات .. هناك .. الجهل ضارب اطنابه .. تعشعش الخرافة..

وتنتشر البدعة.. ويخيم الشرك..

- ( تكليف بالدعوة )

اين انتم يا اهل الاسلام من تبليغ الدعوة..؟

مالكم تأخرتم عن الدعوة..؟

من يحمل هم الدعوة سواكم وأمثالكم ..؟

انصات .. ترقب .. و الشيخ واقف كالرمح بعد الصلاة التراويح يتحدث .. كلماته نعطر المكان .. تلامس القلوب .. تحرك

المشاعر وتشحذ النفوس ..

تحسست محفظتي .. انها دعوة للتبرع..

ولكنه توقف قليلا .. يسترجع الاحزان من تقصير شباب الامه وكانه يحدثني ..


-( حوار في المسجد )

لم اتي هنا لجمع الاموال..

أتيت لاستحدث الهمم واذكركم بواجب الدعوة الى الله..

كان سلفنا الصالح يقطعون الفيافي والقفار لتبليغ الدعوة .. و تصحيح المعتقد الان .. وكل وسائل الدعوة ميسرة .. ماذا

قدمنا..؟

لا أدعوك - أخي - لتبذل كل وقتك..

لا..بل فضل وقتك..ما زاد من وقتك اجعله للدعوة .. وما فضل منها للدنيا ..

* رغم كثرة عدد المصلين .. وانصات الجميع ..

أحسست أنه يحدثني وحدي..وستحث خطاي ..

تركت محفظتي .. أخرجت يدي من جيبي..

و أنا اردد.. هذه دعوة التوحيد.. تحتاج الى رجال..

حال المسلمين يرثى له ..

-( إقبال و خشية )

خرجت من المسجد و عيني تبحث عن ذلك الشيخ ..

وعندما صافحته .. كانت الكلمات تسبقني ..

اين الطريق .. سأذهب للدعوة.. انا طبيب..

قررت بدون تردد .. السير في طريق الدعوة إلى الله..

تركت رحلتي إلى كندا حيث رسالتي للدكتوراه..

قررت ان أؤجلها سته اشهر ..


-( واقع مؤلم )

جريت في اودية الدعوة .. صعدت الجبال .. وزرت السهول ..

رأيت عبادة القبور .. والطواف بها .. و الذبح على عتباتها .. رأيت البدع و الخرافات..

و رأيت شباب النصارى تحت الشمس المحرقة .. و الاوبئة المنتشرة .. يبذلون كل شيء في سبيل التنصير ..!!

مرت الايام سريعة وأنا حركة لا تهدا.. و نشاط لا يفتر

ثم بعد نهاية المدة ..

استخرت الله.. أين اتجه ؟ و اين اسير ؟

جلسه هادئه .. و تفكير عميق..

و ماذا بعد .. لو أنهيت دراستي وأنا على حالي السابقة..

و حصلت على شهادة الدكتوراه .. ثم ماذا ؟

تذكرت دعوة الله .. ( و سارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض )

- ( سباق الى الخير )

سارعت الى جنة عرضها السموات والارض

في كل يوم دعوة ترتفع الى عنان السماء..

حيثُ يُزرع الإيمان في القلوب.. وتُنار الطرق والدروب..

إنها رحلة الدعوة.. إنه سباقٌ إلى الخير..

حيث تبليغ الرسالة والسير على منهج الرسول - صلى الله عليه وسلم -

تألمت وشباب الإسلام أيامه تضيع.. وأوقاته تُهدر

والمسلمون في أشد الحاجه إلى من يعلمهم ويفقههم

إنها دهوة للسير في طريق الدعوة

يُعلم الجاهل.. ويُـنبه الغافل.. ويُعبد الله بما شرع

في صدر هذه الأمة سباق إلى الخير..

أين نحن منه؟