المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ياللقدر



همس القلوب
23/02/2004, 07:56 PM
هذة أول مشاركة لي في مجال القصص
أتمنى أنا تحوز رضاكم


"كانت وزميلاتها تنتظرن دخول المدرس_فهي في السنة الثانية من الدراسة الجامعية_ دخل المدرس ومن بعده دخل الطلبة, فجأة رفعت رأسها واذا بالأنظار تلتقي لأول مرة, أنزل رأسه احتراما وأنزلت رأسها خجلا،
لا تدري ماذا أصابها، قشعريرة هزت جسدها فكر سرح بخيالها ثم عادت للمحاضرة بعد فترة وجيزة. انتهت المحاضرة ثم اقتربت من زميلتها لتسألها:
هل رأيت ذاك الشاب صاحب النظارة والجسم المعتل؟
_نعم رأيته.
_وهل تعرفيه؟
_نعم اسمه حسام وهو في السنة الرابعة من كلية الهندسة.
ثم سكتت وسرحت بخيالها مرة أخرى, هل أسر خيالها؟ هل أعجبت به؟ رجعت للسكن الداخلي وهي تسأل نفسها" ياا ترى ماذا حصل لي لا بد أنني غبية حتى أبدا بالتفكير في شخص ما, أنا ما جئت للجامعة إلا لأدرس
يجب أن أتناسى الموضوع" ولكن المشاعر الداخلية كثيرا ما هاجمتها.
استمرت على هذا الحال لمدة طويلة ويبدأ قلبها بالخفقان السريع عندما تحضر محاضرة العربي وصارت تخاف بأن لا تراه مرة أخرى فهي من كلية التربية وهو من كلية الهندسة فهذا يعني لها أن لامواد يمكن أن تجمعهما ببعض. سألت أخاها عنه لوجه المعرفة لا أكثر... فعلمت أنه من نفس المنطقة التي تسكن بها فزاد الشغف به ...
مر عام ومازال الفكر مشغول به والحب يتسع في داخلها وهي عاجزة أن تعبر عما يجوب في داخلها لأي شخص وصارت تفكر "لما أفكر بإنسان لا أظن أنه يحمل نفس المشاعر, من يضمن لي أنه يفكر بي مثل ما أفكر فيه يجب أن انساه يجب أن أترك التفكير فيه" وهكذا مرت الأيام وهي تحاول نسانه والتخلص من خياله الذي يرقبها في كل مكان حتى تخرج وصار مهندسا. وهي بعد عام تخرجت وصارت معلمةناحجة.... ولكن مازال في قلبها بقايا من حبه.......
انتظرته عاما عله يأتي ولكن بلا أمل أدركت انه لا يفكر بها....
وفي يوم ما تقدم شاب لخطبتها ........

وللقصة بقية

همس القلوب
24/02/2004, 10:11 AM
بقية القصة

وقد رفضت كثيرون لأجل حسام وصارت تفكر لماذا أرفض لأجله فقررت الموافقة من دون أن تعرف من هو لأنها صارت لا تبالي بمن يكون ،المهم أن يكون ذو خلق ودين....
وفي يوم ما انتابها شعور بأن تعترف لحسام بما يجوب في داخلها قبل أن تتم مراسيم الخطبة ولكن أخلاقها منعتها من ذلك .... وفي يوم أتى الذي تقدم لخطبتها لتتم مراسيم الخطبة .... وكانت المفاجئة أن المتقدم هو حسام حين رأته بكت عيناها وغمرت السعادة قلبها وأدركت أن الصبر مفتاح الفرج وأنها لو اعترفت لحسام لما في قلبها لكانت قد خسرته وحمدت ربها على الخلق الذي وهبها إياه......
تحياتي
وعاد عذروني على الأخطاء اللغوية والتعابير الخاطئة.... ومن انتقاداتكم نستفيد

Ciza
24/02/2004, 10:24 AM
قصة جدا جميلة
ودليل ان الصبر مفتاح الفرج

مشكورة
اختي همس القلوب
http://www.al-wed.com/pic-vb/118.gifhttp://www.al-wed.com/pic-vb/118.gifhttp://www.al-wed.com/pic-vb/118.gif

همس القلوب
09/03/2004, 03:58 AM
شكرا لك
أختي سيزا

ونتمنى التواصل البناء

لا أعدم الله مروركم

تحياتي

الفرس
09/03/2004, 04:28 AM
:clap:

همس القلوب
09/03/2004, 08:19 PM
:o:o:o:o