المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كيف نستقبل شهر رمضان



أم جانتي
08/06/2015, 09:02 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

لقد اقبل شهر الرحمات والغفران والعتق من النيران، لقد أقبل شهر الصيام القران والقيام فكيف لنا أن نستقبل شهر أعطيت الامة فيه من الخصال ما تعط في شهر غيره.
رَوَى الإِمامُ أحمدُ عن أبي هريرة رضي الله عنه أنَّ النبي َّ صلى الله عليه وسلّم قال: «أُعْطِيَتْ أمَّتِي خمسَ خِصَال في رمضان َ لم تُعْطهُنَّ أمَّةٌ من الأمَم قَبْلَها؛ خُلُوف فِم الصائِم أطيبُ عند الله من ريح المسْك، وتستغفرُ لهم الملائكة ُ حَتى يُفطروا، ويُزَيِّنُ الله كلَّ يوم جَنتهُ ويقول: يُوْشِك عبادي الصالحون أن يُلْقُواْ عنهم المؤونة والأذى ويصيروا إليك، وتُصفَّد فيه مَرَدةُ الشياطين فلا يخلُصون إلى ما كانوا يخلُصون إليه في غيرهِ، ويُغْفَرُ لهم في آخر ليلة، قِيْلَ يا رسول الله أهِيَ ليلةُ القَدْرِ؟ قال: لاَ ولكنَّ العاملَ إِنما يُوَفَّى أجْرَهُ إذا قضى عَمَلَه».
انظروا أيها الإخوة الأكارم الى هذا العطاء والكرم الربا ني في هذا الشهر المبارك وفي الصحيحينِ عن أبي هريرةَ رضي الله عنه أن النبي َّ صلى الله عليه وسلّم قَالَ: «مَنْ صَامَ رمضان إيماناً واحْتساباً غُفِرَ لَهُ ما تقدَّم مِن ذنبه» يعني : إيماناً باللهِ ورضاً بفرضيَّةِ الصَّومِ عليهِ واحتساباً لثَوابه وأجرهِ، لم يكنْ كارِهاً لفرضهِ ولا شاكّاً فيَ ثوابه وأجرهِ، فإن الله يغْفِرُ له ما تقدَم من ذنْبِه.

وفي صحيح مسلم عن أبي هريرة أيضاً أن النبي صلى الله عليه وسلّم قال: (الصَّلواتُ الخَمْسُ والجمعة ُ إلى الجمعة ِ ورمضان ُ إلى رمضان َ مُكفِّراتٌ مَا بينهُنَّ إذا اجْتُنِبت الْكَبَائر) .

http://media.midad.com/ar/articles/47798/articles_20150606_014528_UQpSwf821N.jpg


يعالج لنا هذا الموضوع فضيلة الشيخ :
مستور بن سعود السلمي

في درس بعنوان :كيف نستقبل شهر رمضان

لمتابعة الدرس مباشرة : العنوان هنا (http://go.3roos.com/xto39c806pq)

الغـيـوض بنت خـلـف
09/06/2015, 05:29 PM
مشكوره يـ ام جانتي

الله يبلغنا رمضان ..

تحياتي
.,.

شهدشهودة
11/06/2015, 06:43 PM
نتظر شهر رمضان يهل علينا

بالرحمة و الغفران

بصلة الرحم و بشرى الجنان

بالعتق من النيران

برضا الرحمن

اللهم إجعلنا ممن داوموا على طاعتك

جزاك الله خيرا وجعله في ميزان حسناتك