المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لا تلمس طفلي!! |يستحق المشاهدة والتفاعل|....~



❤ om aseel ❤
06/02/2013, 09:25 PM
http://www.3roos.com/files/ups/2012/470753/11360164554.gif



قد تقولون عني جريئة ، وقد تقولون موّسوّسة ، وقد تقولون أني أبالغ بعد قراءة موضوعي ...

ولكني واقعية أخاف على أطفالي جدا جدا ...سأحميهم بكل ما أستطيع من قوة ...قد أتحوّل للبؤة شرسة عندما يتعرضون للخطر ..


هذه الطفولة البريئة ...هذه الملائكة الصغيرة ...كيف تدّنسونّها يابشر بأفعالكم ؟؟؟!!!!!

التحرش الجنسي بالأطفال أصبح منتشرا في المجتمعات العربية وللأسف ...

وكل يوم نسمع قصصا وأحداثا ، لأطفالٍ تعرضوا للتحرش أو حتى للإغتصاب ، وكانت نهاية بعضهم الموت ، أو طفل مستوحد منعزل خائف ضعيف ، يكبر ليصبح إنسانا ضعيفا مهزوزا ، أو منتقما من عالم الكبار بأن يتحرش هو بالصغار ....

لا تستغربوا ....

من منكن لم تسمع قصصا عن هذه الأمور ..


في مدينتنا مرة ، إحدى الأمهات تركت طفلها بعمر سنتين عند جده وذهبت للسوق ، وتذكرت أنها نسيت محفظتها فعادت لإحضارها وإذ بها تفاجئ بالجد يتحرش بابنها الصغير !!


وفيها أيضا أستاذ رياضة افتتح نادي للرياضة وأصبح الأهالي يسجلون أطفالهم فيه ...
وبعد فترة تُفاجئ إحدى الأمهات بوجود دماء في لباس طفلها الداخلي وعندما سألته أخبرها أنه أستاذ الرياضة ..ليكتشفوا أنه اعتدى على أكثر من طفل ، وعوقب الأستاذ أشد عقاب ...


ومن فترة قريبة ، طفلة ذات خمس سنوات ، أرسلتها أمها ليلا من صالة الأفراح إلى بيتهم مقابل الصالة تماما ، لكن أربع شباب ومنهم رجل متزوج اختطفوها واغتصبوها ، والطفلة نقلت الى المستشفى بعد أن ظنوها قد ماتت ، لتفضح أحدهم فيعترف على الآخرين .. ليشنقوا في وسط المدينة وأمام الجميع ....


إحدى معارفي أخبرتني أن ابنها في الصف الخامس إبتدائي عاد من المدرسة وجهه أصفر كالليمون ، ومن شدة خوفه كان قد بلل نفسه ، وسألوه وهو لايستطيع أن يجيب ، وبعد محاولات عدة عرفوا أن المستخدم في المدرسة فتح باب الحمام على الطفل وشده من ثيابه وضرب رأسه بالحائط ، ولكن يبدو أنه عندما رأى خوف الطفل وصراخه تركه ...

والطفل انفجع وظل فترة لا يستطيع دخول الحمام ...

ولما راح أبوه المدرسة قال له المستخدم أن الولد كان فاتح حنيفة الماء على الآخر ...

سبحان الله هو الواحد بالحمام لازم ما يفتح الحنفية ....

من جد كانت تحكي لي ودموعها تسبق كلماتها .....


هذه القصص التي تظهر على العلن ، أما ماهو مخبئ فالله أعلم ...

يجب مواجهة الواقع الأليم ....

يجب مواجهة أن الطفل يعيش في عالم من الذئاب المفترسة ، وأغلبهم للأسف يكونون من الأقارب ...أو حارس عمارة أو صاحب بقالة أو سائق أو خادمة .................





عندما تزوّجتُ أقسمت أن أحمي أطفالي، أن أربيهم وأعطيهم كل ما أملك ....


ولذلك ومن باب الخوف عليهم ومن كثرة ما سمعت اتبعت معهم أسلوب ممتاز ، من خلال خبرتي وقراءتي للدراسات النفسية والتربية .....

وهو :

في البداية وأهم شيء الدعاء لهم وتحصينهم ، والتوكل على الله تعالى ...


وعندما يكونون صغار جدا أقل من ثلاث سنوات ، لا أتركهم مع أحد مطلقا ، وضعتُ شهادتي الجامعية في ظرف مغلق وتفرغت لهم ....

لا أجعل أحد يحملهم ويأخذهم بعيدا عن عيوني كائن من كان ، لا أخي ولا أختي ولا عم الطفل ولا عمته ...

وقد تعرّضتُ كثيرا للنقد ولكني مرتاحة هكذا ومطمئنة على طفلي ....

وعندما يكبرون قليلا أبدأ بتوعيتهم :

لا تذهب مع أحد مطلقا دون علمي ولا مع أحد غريب حتى لو عرضوا عليك حلوى أو لعبة سأجلب لك ما تريد ...


ولا تنزع ثيابك لو طلب منك أحد غير ماما حتى لو هددوك ستقول لي ...


لا تدع أحد يلمسك و يلمس أعضائك لا يحق لأحد فعل هذا انها خصوصية ...


عليك بالصراخ والابتعاد ...


عليك اخباري بكل مايحدث معك .....


وفعلا نجح كثيرا أسلوب التوعية والتقرب من الطفل ..



وفي مرة كان ابني البكر في الصف الأول ابتدائي ، وكنا مسجلينه في مدرسة خاصة ولها سمعة كبيرة ..

قال لي قبل النوم :

ماما ! مو قلتِ لي اذا أحد ضايقني أن أقول لك ...حارس المدرسة دايما يتبعني ويقول للأطفال اللآخرين مين حلو ؟؟؟؟ ( يقصده هو ) ..واليوم دخلت آخذ شنطتي من الفصل ولحق بي ...

سألتُه : هل اقترب منك أو لمسك ؟؟

قال : لا ، بس كان يبتسم ....

وأنا أخبرت والده لينبّه الحارس ، والله والده لم ينام طوال الليل ، وكان غاضبا جدا جدا ، وأنا مع أني كنت غاضبة وخائفة إلا أني جلست أهدؤه ، وأقول له : الحمد لله لم يقترب منه ، والولد أخبرنا قبل ما يصير شيء ...

وقال لي : لسه بدي أنتظر يصير شيء ، هذا حيوان مو إنسان ....

وفي اليوم التالي أوصل الولد للمدرسة ومباشرة لعند الحارس أمسك قميصه من الرقبة من الأمام ، وقال له :

شوف ...سأضع العلم والدراسة والشهادات على جنب ، وسأشوّه وجهك وأقتلع عينيك لو نظرتَ الى ابني نظرة واحدة فقط هل فهمت ؟؟؟؟


والحارس لم يدافع ولم يقل شيئا بل أطرق نظره للأسفل ...


وعندما رأى الوكيل زوجي يعنفه ، اقترب وسأل عن القصة ...

وفي البداية المدرسة حاولت تبرير تصرفه ، لكنهم بعد أسبوع طردوه لأن أكثر من والد اشتكى منه ....


هذه تجربة بسيطة ، عن أهمية التوعية وتحذير طفلك ...


والى الآن ابني أصبح عمره حوالي خمسة عشر عاما ، ويخبرنا بكلّ مايحدث معه حتى عن رفاقه وأصدقائه ومدرّسيه والحمد لله ... ومن فترة ذهب أبوه الى المدرسة على أثر مشكلة مع أحد الطلاب وقال له الوكيل : إن ابنك مؤدب ويبدو أنه يخبركم كل مايحدث معه ....( ما شاء الله تبارك الله )

والحمد لله طلع الحق على الطالب اللآخر ....





ومن طرق الوقاية أيضا الفصل في المضاجع كما أوصانا رسولنا الكريم ...


روي أبو داود عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "مروا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين واضربوهم عليها وهم أبناء عشر وفرقوا بينهم في المضاجع" أخرجه أحمد وأبو داود وصحّحه الألباني


فصل الأولاد عن البنات ، وحتى كل طفل بسرير لوحده ...


وعدم الاستحمام مع بعضهم ،كل واحد لوحده ...


تعويدهم الحشمة والحياء، وتعويدهم تبديل ملابسهم في غرفة خاصة ....


ولا ترسلي طفلك تحت الثانية عشرة للبقالة لوحده ...وتنبهيه لا يمشي في طريق مهجور وفاضي أو بالليل أو عند الظهيرة ....


وأهم شيء لما يزوركم أطفال آخرون لا تتركوهم لوحدهم مع بعض ، كل شوي طلي عليهم واتركي الباب مفتوح ...


ولا تخلييهم مع شخص بالغ لوحدهم حتى لو كان أبوكِ، ...فترة طويلة ...


وأنا لا أدع أحد من أطفالي يبات عند أحد الأقارب ولا حتى بيت جدهم ، ولا أختي ، مرة عجزت معي من أجل أخلي ابني ينام عندها وأنا اعتذرت وقلت لها أني معاهدة نفسي لا أدع طفلي ينام عند أحد أبدا ...

مافي ضرورة عنده بيته ينام فيه ، مع أنها تركت ابنها ينام عندنا أكثر من مرة ...

ومرة سألتني أن تأخذ معها طفليَّ الكبيرين نزهة هي وزوجها وأنا اعتذرت أيضا ...

وهي ما زعلت لأنها رأت الخوف في عيوني عليهما ...


ولو رأيت أحد يتحرش بطفل لا تسكتي لو كان من كان ، يجب وضع حد لهم ...
مرة أمّ أخبرتني أنها رأت ابنها الكبير يتحرش بطفلة صغيرة ولم تفعل شيئا ولم تقل شيئا لأنها خجلت أن تكلم ابنها

لا يجوز... يجب وضع حد ، كيف ترين منكرا وتسكتين ؟؟؟!!!!





أخواتي العزيزات :

يمكن الكثيرات منكن سيعتبرنني أبالغ في خوفي وقلقي وشكوكي ، ولكن صدقوني ، الدراسات النفسية والخبرات أكدت أنّ المتحرش أو المعتدي في الغالب يكون قريب أو شخص لا يظهر عليه وخجول ، وممكن تنصدمي لما تعرفيه ...


لذلك أنا اتّبعتُ مثل :


لا تنام بين القبور وتشوف منامات سيئة ...

وكمان مثل : الوقاية خير من العلاج ...

لا أنتظر حتى تقع المشكلة ، لا سمح الله ثم أتصرف ، لأن عواقب التحرش وخيمة ، سيكون لديك طفل منعزل ،ومصاب بالكآبة ، وعدم الثقة بالنفس أو بالآخرين ، أو يكبر ليصبح خجولا أو منحرفا أو عدوانيا ، وقد يصاب بأمراض تناسيلة ، وقد يعزف عن الزواج ، أو حتى يقدم على الانتحار لا سمح الله ....


وقد تقول احداكن إن الطفل إذا خوفتيه وعاملتيه هكذا سيصبح خوّاف وضعيف وخجول ..


لكن لا صدقا، وليس لأنهم أطفالي لكن تعالوا شوفوهم ( ما شاء الله تبارك الله ولا حول ولا قوة إلا بالله ) ، جريئين واجتماعيين ومؤدبين ....







أخيرا لا يسعني إلا الدعاء لأطفالنا بأن يحميهم الله تعالى من كل ّشر وسوء ومن كلّ من أراد بطفلٍ سوءا ..

وأستغرب وأتعجّب من كل شخص يُلحق أذىً بطفلٍ صغير ، أليس في قلبه رحمة !!!

أليس في عقله تفكير !!!!!

سبحان الله ولاحول ولا قوة إلا بالله ...

لو عند أي أخت رأي أو فكرة عن طرق الوقاية من تعرض أطفالنا للتحرش

فللتتفضل مشكورة !!!

ولو عندها أي رأي مخالف لكلامي أو إضافة فلتتفضل مشكورة أيضا !!!

ولو مرّتْ أو سمعت عن أي تجربة مفيدة فلتذكرها لنا هاهنا لنتبادل المنفعة !!!


وشكرا


منقووووول للأمانة لأنه عجبنى جدآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ

وحبيت انكم تشاركونى فيه....~

دنيا الالم
16/02/2013, 09:16 AM
وعليكم السلآم ورحمة الله وبركاته.

انــا اوافقكـ على هـالكلام مليون في الميــه.

و احلى شي إذا غرسنـا في اولادنـا انهم يرجعوا لنـا ويحكونـا كل شي يصير لهم.

في المدرسـه و في الملاهي وفي اي مكان.

بصراحــه التحرش صار زي الهم على القلب.

و اظن في هذا الزمن بالذات مافي احد سلم منه سواء من قريب او بعيد او شغاله او طفل!!

للأسف و اكثر شي يضايقني لما تقوم ام ترسل بنتهـا عند نـاس مـ تعرفهم

والرابط الوحيد إنهـا معاها في الصف ( فقـط )

بصراحــه هالشي يزعلني كثير لدرجة الإكتئاب!!

يعني بنتك عندك رخيصه للدرجـه دي؟؟

مـ تعرفي صاحبة هـالبيت !! ولآ تعرفي اخلاقهم !! ولا كم ولد ممكن يكون موجود !

ولآ اخلاق الأب !! وتقومي ترسلي بنتك؟؟؟؟؟؟

انــا بعد ارسل هـالرساله لكل أم إنهــا تخاف الله في اولادهــا وتآخــذ بالأسباب

و إذا هـالمره البنت سلمت مو كل مره حتجي عند ناس تخاف الله.

الموضوع متشعب واشياء نقدر نقولهـا واشياء لأ

لكن تطبيق سنة الرسول صلى الله عليه وسلم في تربية الأبناء ثم الضمير المستيقظ

كفيله بحفظ اولادنـا بعد مـ نستودعهم الله.

شكرآ لكـ دندون على هالموضوع المهم وربي يحفظ اولادنـا وبناتنـا ويحفظنا من كل شر.

❤ om aseel ❤
16/02/2013, 11:19 AM
نورتينى ياقمر

وكلامك عجبنى جدآآ ياريت فعلآ كل أم تاخد بالها من بناتها

فى ناس تقولك خليها على الله ....:057: ماشى ماهو كل حاجة على الله

بس ربنا قال اعقلها وتوكل مش ارمى نفسك فى الهلكة :034:

لا اله الا الله

والله انا نفسى نزلت بنتى حضانة وخايفة عليها وكل شوية اتصل بالمدرسة اطمن عليها


وخوفى الاكبر انها لسه بالبامبرز :091:


يعتى ربنا يسترها


وشكرآآ حبيبتى ع ـالمرور الجمـيل ....:083:...~

ورود مختومة
23/02/2013, 05:44 PM
كلامك في الصميم لكن مين يفهم الامهات مشغولات في الاعمال وا لتجارة والوظائف الحكوميه والخاصة وغيره الحين ماحد فاضي يربي كلن عنده خادمه حبشيه همها القتل والتعذيب الاطفال الزمن هذا رخصين حيل عند اهاليهم مالهم قيمه الام عمرهاخمسين وموظفه وشوله المفروض اي وحده متزوجه تقعد في بيتها وتفضي نفسها للاولادها اعظم اجر عندالله وتترك الوظيفه للي ماتزوجت عطوهم فرصة البنات يعيشون اشوي طق عمر الوحدة ثلاثين وهي جالسه بدون زواج ولا وظيفة حرام هذا كله واولادكم الخدم يلعبون في حسبتهم حرام والله انتم يوم القيامة مسؤلين عنهم وشو هذا صار هم الفلوس في هذي الدنيا الله الله الله في اولادكم هم اهم من وسخ الدنيا الي تركضون عشانه وادري ان البعض بيزعل بس هذي حقيقة ادري ان الحياة صعبه بس ماحد يموت من الجوع الله الرازق اهتمو بعيالكم