المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حياة بنكهة الصفاء



دفء الياسمين
07/03/2011, 07:33 PM
خاطرة تراكمت زخاتها على ثنايا قلبي وتبعثرت حروفها على أطراف قلمي فجاءت عفوية مثقلة بالفرح ،الحزن ،الحلم ، الحيرة والتفاؤل ...
أهديها الى كل المتحيرين في الأرض ممن يفتحون نافذة الأمل كل صباح لتشرق البسمة من جديد ..
F:F::L::L:

ما أسرعها عقارب الزمن تمضي بجنون لتتحول سنوات العمرالمديدة الى سنة بل الى لحظات حلم أو سويعات يقظة انتبهت منها توا ،،

أخاف ان استرجع ذكرياتي ليس لانها تؤلمني بل لإنني لا أريد أن اكتشف ، كيف هربت مني سنوات العمر كعقد لؤلؤي تنفرط حباته الثمينة بين يدي بدون ان التقط اي واحدة منها لسرعة سقوطها ،،

أحس بالتشويش وان الزمن ما فتىء يطبع اثاره في جسمي الغض ليذكرني بانه آت لامحالة يرسم لوحته التشكيلية بخطوط رفعية على جبهتي ،، ياإلهي أرحمني مالي كلما اغلقت أبواب الذنوب وصددت بوجهي حيث الشمس ، اختفطت سحابة الهوى مساحة من روحي وتربع الزيف والوهم متبجحا، اليوم ،، كم راق لي صوت الأذان ممتزجا مع حمرة الغروب ،، لكأني أسمعه توا لكأني طفلا يتحسس معانيه العميقة بفطرته ،شعور رائع أن ترجع صفحة بيضاء تطبع فيها زنابق الايمان والحب الالهي جذورها لتزهر إنسانا ،، وتختفي أشواك الأنا والغرور والقلق فهي لا تجاور الصفاء والنقاء وسرعان ماتنسحب مهرولة نحو الظلام، كم بكيت ذلك اليوم وانا اتحسس دموعي لا أدري لما تذوقت كل شيء ذلك اليوم بصفاء ونقاء كطفل يتهجأ ابجديات الحياة بشغف وشوق ،، عجبا كم كنت أسمع الاذان كل يوم وأحافظ على صلواتي ولم أخلف فرضا وكم كنت أتمتم بمختلف الدعوات والايات ، لكنني لم أتذوق طعمها العسلي الذي لا يوصف الا بعد ان كسرت أصنام الهوى والأنا والرياء والانشغال بالزخرف وطفت سبعًا حول كعبة التوحيد والعشق فتلك درجة لا ينالها إلا الصادقون ولا يبقى فيها إلا المجاهدون المخلصون ،فهل أكون منهم ؟؟


انتظرأراؤكن أخواتي العزيزات بشوق ،،F::)

حَنيني لِلْجنَـانِ "
09/03/2011, 10:21 PM
ياسمينة الحرف ..

كم أحتاج لتلك اللحظة احتياجي للأكسجين في شدة الانخناق ..

دافئة حروفكِ كعادتها وأضفت الكثير على روحي ..


بستان ياسمين يشبهك ..

يثبت لطرحك الفريد .. :f:

سركـ بقلبي
10/03/2011, 11:11 PM
...


يارائعة السكب أنتي!!.


كم يروقني بهاء حرررفك والدفء الذي يبروزه ..

دفء الياسمين
12/03/2011, 04:56 PM
ياسمينة الحرف ..

كم أحتاج لتلك اللحظة احتياجي للأكسجين في شدة الانخناق ..

دافئة حروفكِ كعادتها وأضفت الكثير على روحي ..


بستان ياسمين يشبهك ..

يثبت لطرحك الفريد .. :f:

هي الروح الانسانية وحدها القادرة على اختصار المسافات والجغرافيا لترسو ا على ميناء المشاعر الفطرية الخلاقة ...

شكرا لاصغائك لحرفي المتواضع ،،

تثبيتك كرمٌ منك أخيه F:F:

دفء الياسمين
12/03/2011, 04:59 PM
...



يارائعة السكب أنتي!!.



كم يروقني بهاء حرررفك والدفء الذي يبروزه ..



أخيه دفء قلبك هو الذي يتنفس الحياة ،، شكرا لبهاء حضورك عزيزتي

..★شـــااانيل★..
15/03/2011, 12:02 AM
كلمات قويه
ورائعه ايضا
وأسأل الله أن لا يحرمنا لذه الاسلام والتقرب اليه