المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رسائل رمضانية



حزن المفارق
22/08/2009, 12:33 PM
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته




أختي الحبيبة ..
قد أقبل عليك شهر عظيم .. واسعٌ فضله .. كثيرةٌ خيراته .. لله فيه عتقاء من النار كل ليلة ..

قال صلى الله عليه وسلم : ( أتاكم رمضان , شهر مبارك , فرض الله عز و جل عليكم صيامه , تُفتح فيه أبواب السماء , و تغلق فيه أبواب الجحيم , و تُغل فيه مردة الشياطين , لله فيه ليلة خير من ألف شهر , من حُرم خيرها فقد حرم )


رمضان أقبل قم بنا يا صاح *** هذا أوان تبتل و صلاح



فاحمدي الله على نعمة إدراكك شهر رمضان , و حققي التقوى التي من أجلها شُرع الصوم : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ) سورة البقرة : 183


شهر رمضان مدرسة كاملة للمسلم الذي عرف معاني الصوم الجميلة مدرسة الثلاثين يومًا , يدخلها المسلم – طاعة لله , و تقربًا إليه- في دورة تدريبية لجميع معاني الخير , وفضائل الأخلاق , فيقتبس من هذه المدرسة شحنة إيمانية يبقى أثرها طول العام .. رمضان مدرسة تدريبية و تربوية عظيمة , لمن صام و قام و صامت جوارحه إيمانًا و احتسابًا , لا عادةً و عُرفًا ..



فما هي مواد هذه المدرسة العظيمة لنتعلمها , نعمل بها فلا يخرج الشهر إلا و قد حققنا التقوى التي أراد الله منَّا , و تزودنا لما بقي من حياتنا خير الزاد , فنلقى الله تعالى و هو راضٍ غير غضبان ؟؟




بين يديك أخية ( رسائل رمضان ) , مجهود متواضع , و بما أنه جهد بشر فهو عرضة للخطأ أو الزلل أو النسيان , فما كان من خطأ فمن نفسي و الشيطان و أسأل الله العفو و المغفرة , و ما كان من صواب فمن الله وحده فله الحمد و المنة ..


أخيتي .. هذه الرسائل هدفها التذكير لنفسي و الآخرين , سأضعها يومي الاثنين و الخميس ,كل رسالة ستكون في موضوع مستقل معنون باسم الرسالة ورقمها , ليتسنى للجميع قراءتها على فترات شبه متباعدة , و حتى تأخذ كل رسالة حقها من القراءة ...


و حبذا لو تم تنظيم حلقة في المنزل , وقت اجتماع الأسرة , و يتم بها قراءة هذه الرسائل .. فلنبدأ و لنحتسب .. و الله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه ..






ملاحظة : الرسائل ليست من تجميعي الخاص , إنما تجميع إحدى زميلاتي –بارك الله فيها , وجزاها عنا خير الجزاء-

..★شـــااانيل★..
22/08/2009, 08:52 PM
الله يجزااك خيير

د . أم الأبطال
22/08/2009, 11:30 PM
جزاك المولى الجنان وجزى زميلتك جنة عرضها السموات والأرض

ونحن بانتظار تلك الرسائل كل اثنين وخميس بإذن الله

أسأل الله أن ينفع بها

حزن المفارق
27/08/2009, 01:40 PM
الله يجزااك خيير




و إياك أخيتي










جزاك المولى الجنان وجزى زميلتك جنة عرضها السموات والأرض

ونحن بانتظار تلك الرسائل كل اثنين وخميس بإذن الله

أسأل الله أن ينفع بها








آمين .. و إياك أختي الحبيبة .. و والديكِ ومن تحبين