المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مشكلتي في تقدم السن والزواج



كبرياء دمعة
12/10/2008, 05:43 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


كل سنة وأنتي بخير بعيد الفطر


راح اكتب القصه من البداية


عمري 27 سنة

وبفضل من الله كل من يراني يقول انا في ال 20


في البداية عندما كنت ادرس كان ابي و أمي يمنعون الزواج إلا بعد التخرج من الكلية

وبعد ان تخرجت من الكلية لم اجد وظيفه ولم اجد زوج مناسب

والأرزاق بيد الله والنصيب لم يطرق الباب

وفجأة طرق الباب وجاء الخطيب

ولكن ...

لا يحمل شهادة ولا يملك منزلا بل إيجار ويسكن مع امه واخته واخيه وعائلته

وعندما جاء يريد الخطوبة وعرفوا ما هي شهادتي

قام بالخروج من عمله على أمل أن الزوجة تتوظف بشهادتها الجامعية

وكل يوم تتصل اخته الم تتوظفي بعد

قامت اهلي بالبكاء وتقول اريد بيتا خاصا لأبنتي وليس غرفه

وصرفنا النظر عنه

ولكن بقية اخته تتواصل مع امي على امل ان تقنعني بالزواج من اخيها

اخبرت امي ان تصرف النظر ليس عندي استعداد ان أبدأ حياتي الزوجيه بالصرف

وانا لم اتوظف بعد .

مرت سنتين

ومازال البحث جاريا عن الوظايف والأرزاق بيد الله

ورن هاتف ابي الجوال رجل يريد أن يخطب وحضر البيت وطلب رؤيتي

طلب منه أبي أن ينتظر حتى يسأل عنه

ولكنه أخبر أبي بأن أهله ماتوا والمتبقي مشغول في حياته الخاصه

وانه ارمل ولم يرزق بأطفال

ولديه عمل حكومي ولديه عمل خارجي وانه كثير السفر

واعطى أبي رقم زميله حتى يتصل أبي ويسأل عنه

قام أبي يمدح الرجل حتى بدون أن يسأل عنه

ولم يمر أسبوع إلا وأنا مخطوبة بموافقة من أبي و أمي ولم يخبروا احدا بالموضوع

قمت بالجوء إلى أخوتي الكبار اطلب النجده والمساعده

ولكن لم يستمع احد إلي طلبت من اختي الكبيرة ان تطلب من زوجها

ان يقوم بالسؤال عنه

ومن المضحك في الموضوع لم اكن اعرف اسمه وطلبت منها ان تتصل بأبي

حتى تأخذ اسمه بالكامل وحتى أبي لم يعطيها اسم الرجل صحيح

وكان الرجل من الجنوب ولا نعرف احدا من الجنوب ولم نزرها قط في حياتنا

وتمر الأيام وانا حبيسة غرفتي افكر في مصيري المجهول

ولا افارق صلاة ولا دعاء رميت حملي على الله عز وجل وتوكلت عليه

أصبح الهم يأكل مني أنعزلت عن اهلي واقاربي

اتهموني بالغرور

وانا وأخواتي في حيرة من امرنا أين أهله لماذا لم يتصلوا علينا يباركوا

لماذا لا نرى احدا منهم


بدأت بالصراخ والبكاء اتحدث إلا أمي لماذا يقوم أبي برمي

علما بأن أبي لم يغصب اخواتي او اخواني على الزواج الكل تزوج بإرادته

ولكنه الآن مشغول بحياته الجديدة مع زوجته الشابة وولديه الصغار يريد أن يؤمن مستقبلهم

أصبحت عبأ كبير عليه أصبحت العانس مرميه في البيت لا وظيفه ولا زواج

أصبحت فريسه لكبار السن والمطلقين والمسيار

حضر أبي من المسجد وسمع حديثي وقام بالصراخ والسب والشتم ولجأ إلى ضربي

أخبرته بأنه سيهدم حياتي فأنا سأتزوج من مجهول

وأيضا من رجل مطلق وعنده ولد ولم يخبرك بقصة طلاقه

لماذا هذا الاستهتار في حياتي هل أصبحت هما كبيرا يهدد حياتك

قال لي صارخا وما دخلك أنتي ولماذا تأخذيب بالا لكلام الناس

حتى وأن كان مطلق ما أدراكي قد تكون زوجته السبب في الطلاق

طلبت منه أن يسأله عن هذا الموضوع قال لي لن أفتح الماضي

وأحمدي ربك الرجل طيب ولا تستمعي لأحد

الكل له حياته الخاصه وأنتي أهتمي بنفسك و زوجك رجل طيب

سألت أين أهله هل يريد أن يتزوج في السر

صرخ أبي وقال هل نخرجهم من قبورهم

اذهبي لغرفتك وصلي ركعتين واهدأي .

لا أحد يغصبك على الزواج .


دخلت غرفتي ملجأي الوحيد أتصلت على اختي الكبيرة أبث لها همي

وأسألها بالله العظيم أن تنقضني من الورطة

اخبرتني اختي لماذا لا تجلسين مع خطيبك وتهاتفينه في الجوال

حتى تفهمي طباعه وترتاحين

أستصعبت الأمر كيف اهاتف الرجل مازال رجلا غريبا عني

سألتني كيف ستفهمين طباعه تكلمي معه الآن قبل أن تحدث الملكة

سألتها كيف أطلب مثل هذا الطلب عيب

مرت الأيام وانا انشد أمي ساعديني

اسألي أبي اريد رؤية أحد من أهله

قام اخي الكبير بالاتصال عليه و اخبره ان امي تريد أن تتعرف على اهله

ارسل رقم اخته وطلب مننا ان نتصل بها وهي وباقي اخواته مشغولين مع أبنائهم

لأنها كانت أيام اختبارات و مشغولين معهم

قامت امي بالاتصال و تحدثت مع اخته

وطلبت اخته رقم جوالي ولكن جوالي كان مفصول واعطتها رقم البيت

ولكنها لم تتصل


طلبت من أخوتي الكبار ان يجلسوا معه حتى يعرفوا طباعه

يعرفوا شخصيته فنحن لا نعرفه ولم نسمع به مطلقا

ولكن لم يحرك ساكن


مرت الأيام والكل مشغول لتجهيز للملكة وانا في الغرفه لا اريد الخروج ولا اريد الاحتفال وارفض الاحتفال

وقبل ان تحدث الملكة ب 6 ايام حضرت اخته وابنة عمه لبيتنا

وفي يوم الاحتفال الرسمي لم يحضر احد من اهله سوا اخته و 2 من بنات عمه



وكان يتحدث وكنت اشعر بالحرج كانت الابتسامة الخجولة مرسومة على وجهي

قال لي هل كلامي فيه شي يضحك ؟؟؟؟؟؟؟

واعطاني رقم جواله وطلب مني الاتصال به

وكأنه اعطاني رصاص في قلبي

وقال لي خليني اشوفك ما تتصلي علي

قمت بالاتصال عليه وبدأت رحلة العذاب

طلب مني ان يكون لنا ساعة فقط نتحدث فيها

كنت اتمنى ان تختفي هذه الساعه من الزمن حتى لا اسمع صوته

والله العظيم كنت اشعر بالقرف

بدأنا نتحدث وسألني هل تصلين هل تقرأين القرآن ؟؟؟؟

هل تعرفين الطبخ ؟؟؟؟

كيف نوعية حجابك اريدكي ان ترتدي عباءة على الرأس ؟؟؟

اجبته حاضر

وطلب مني نتكلم عن اول يوم في الزواج وش راح يصير

انا كنت احاول اتهرب من الموضوع لأنه مو وقته

ثم اخذ يناقشني بالشروط التي وضعها ابي في عقد الزواج

لأن أبي وضع شرط تكميل دراستي ----- وان أتوظف


اخبرني لماذا تريدين ان تدرسي انتي لستي بحاجة لدراسة ولن اقصر عليك

حتى يطلب أبوكي تتوظفي

انا ابي ارجع من الدوام احصل زوجتي في البيت مصلحه الغدا

نامي بدري مافي داعي لسهر

احب زوجتي تسمع كلامي وما تعصي اوامري

ولا اريد سماع كلمة لا

لا أريد أهلك يتدخلوا في حياتنا واحترمي أهلي ما ابي قلة أدب

حاضر ///// حاضر /////// حاضر

قال لي احب زوجتي تناقشني في المواضيع اريد لزوجتي شخصيتها ورأيها الخاص فيها

ثم سألني اين تحبين أن نقضي شهر العسل ؟؟؟؟

قلت له أين تحب أن نقضيه قال لي أنا سألتك

قلت له _ جزر المالديف

قال لي لا



قلت له ماليزيا

قال لا

قلت تركيا

قال لا


وطلبت منه ان يختار المكان المناسب


ثم بدأ يسألني متى تريدين ان يكون زواجنا

اخبرني بأنه حدد تاريخ الزواج في شهر شوال ولكنه غير رأيه لأن الوقت أمامنا

ولا داعي للعجله




بدأ يسافر هنا وهنا ويقول لي انه يسافر بسبب العمل

سألته عن نوعية عمله طلب مني عدم السؤال بحجة عدم فهمي وما داعي تفهمي

وياليت يكون همك في زوجك وبس

سألته من حقي اعرف نوعية عمله قال لي ماراح تفهمي ولا احب اوجع راسي


بدأ كل ما يتصل يشتكي ويقول رأسه يألمه وانه متضايق من العمل

وعندما أسأله اريد أن اشاركه عمله يقفل الجوال



بدأ يمدح نفسه وانه يحب عمله المجهول وانه ناجح في كل شي

وانا استمع لحديثه المزعج


وفي يوم اتصلت خالتي واخبرتني انها تريد السفر لأبها وتريدني ان اذهب معها برفقة

خالاتي اخريات وسافرت معهم لأغير جو وكانت هذه اول مرة نسافر فيها ابها


عندما وصلنا لأبها طلب مني ان اقوم بزيارة اخته

قلت له ما اقدر وانا لم احضر ازور احد وانا لم احضر مع اهلي

زعل وقفل الجوال


بعد ان انتهى السفر ورجعت لبيتنا توفيت جدتي

وكنا مشغولين في حالة الوفاة وقمت بالاتصال عليه واخبرته بوفاة جدتي

قام بتعزيتي واخبرني انه ذاهب عند اصدقائه ولا تتصلي

اليوم الثاني اتصل علي زعلان ويقول اهلك ما يقدرون احد

حتى مافي احد عبرني وقدرني واتصل عليه ويقولي تعال احضر الدفن

وانا كنت افكر نفسي واحد من العائلة لكن ولا احد فيكم عبرني


وقتها جرحني كلامه واخبرته وقلت له انا مافي احد من اهلك اتصل على امي او علي

وباركلي بالخطوبة او الملكة

يقول هذه مو عاداتنا بعدين اختي لما كلمت امك وطلبت رقم جوالك امك تقول لأختي

اتصلي على البيت

بعدين وش دخلك في اهلي حتى لو ما جو يكفي انا حضرت وعبرتك

انتي بتتزوجيني ولا تتزوجي اهلي

غير كذا كل واحد مسؤول عن زوجته وما يبون يسافرون ويتركوا بيتهم ما يعرفوا احد في جده

وإذا انتي كنتي حاقده على اهلي لي ما تكلمتي من اول

وقلي على فكرة انا ابي اعمل الفرح في ابها عند اهلي

وإذا اهلك يعزونك يحضرون الفرح

وقال ان راسه صار مصدع وقفل









فجأة صار كلامه كله في الحب والغرام وانه ما يقدر يتخلى عني

لكن لم اشعر باتجاهه إلا بالكره والقرف يزيد

وإذا لم اجاريه في غرامه يقول لي عندك شي او تحتاجين شي

مع السلامة


وفي يوم سألته قلتله ناقشت ابي عن يوم الفرح او مكان الفرح

قلي من حفظك الكلام عشان تقولينه لي او من وزك علي او في احد تكلم في الموضوع

قلتله لا قلي ولي تسألين

قلتله لازم ابوي يعرف قالي مو شرط يعرف اللحين

وزعل وقال ما احد يدخل في حياتنا



وف يوم اتصلت عليه حصلت جوال مقفول

واتصل عليه بعدين وسألني خير تبين شي

قلتله اهم شي انت طيب لأن جوالك كان مقفول

قلي ايه انا ابي اقفل جوالي وإذا كان جوالي مقفول

مع ان هذا الرقم اللي يكلمني منه مخصوص لي ولأهلي

لأن عنده مليون رقم عنده

قلتله يعني ما تبي احد من طرفي يتصل عليك

بما انك قلت ان هذا الرقم مخصوص لي ولأهلي

قالي ولي ما يكون عندي عذر واكون مقفل جوالي بعدين هذا جوالي واقفله وقت ما احب

وقلي قفلي لا احلف عليك بالطلاق :eek:


قلتله لو تبي احلفها وقلتله مع السلامة



حدث هذا كله في شهر

جلست اسبوع من رمضان افكر وقررت اني انفصل عنه

وتكلمت مع اخي الكبير عن كل كلمة

قلي اخوي لا تتصلين عليه إذا هو اتصل قوليله وش سبب الطلاق

جلست ابكي قلتله ما ابي اكلمه ولا ابي اسمع صوته ثاني

حرام عليكم لحد هنا وكفاية

قلي شوفي وش يقولك بس



قلت حاضر


انتظرت 3 اسابيع واتصل

وكان زعلان ويعاتبني

طلبت منه نتفاهم على كل شي

قلي خير بدأت المشاكل وصداع الراس

سألته عن سبب الطلاق قال لازم احلف عليك بالطلاق

كيف تصدقين او تقتنعين بكلامي لازم احلف عليك بالطلاق

بدأ يحلف بالطلاق ونحن في بداية المشوار لم افهم من هو




طلبت الطلاق

وما تتخيلي وش حسيت بارتياح بعد ما طلبت الطلاق

جبل وانزاح عن صدري من الهم والغم


اتحملت بشاعته في الشكل والحجم و اسلوبه وكلامه

لكن ما اتحمل الذل والمهانة




امي قالت بس رمضان ينتهي وابوك يكلمه

انتهى رمضان وبدأنا شوال ولا احد تحرك

ولا احد مهتم

حتى هو على قد الحب و الغرام اللي كان يسجلوا في وذني

الموضوع عادي




قوليلي وش اسوي

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟


والمشكلة الكل يتهمني والكل يحسسني بالذنب

لي توافقي من البداية

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




كانت ملكتي في رجب

ولم اذهب للمصورة واحضر صور الملكة

اتصلت المصورة بأختي وقالت لازم تيجي وتاخذي صورك

والله العظيم كنت احب اروح لعند هذه المصورة من حلات محلها

رحنا يوم السبت 12 / 1 / 2008 انا واختي




شفت البروفة الخاصة بالصور وطلبت منها تحذف صور العريس

وما تتخيلي الضيق في صدري وانا اشوف الصور

وما دريت بنفسي إلا وأنا اشهق بالبكي

حسيت بالحسرة والقهر


حسيت ان حياتي انتهت وهي لم تبدأ










أسفه طولت عليك

ساعة غروب
12/10/2008, 09:37 AM
هلا حبيبتي

اللحين انا ابي افهم انتي تطلقتي ولا لسه ما حصل مجرد انك طلبتي الطلاق

كبرياء دمعة
13/10/2008, 01:29 AM
انا انتظر الطلاق اليوم قبل بكرة

يعني جلست شهر رمضان وشوال

معلقة انتظر الطلاق

لكن

الكل بارد مافي احد مهتم

و اخاف اجلس شهر شوال كله معلقه

لا اريد ان يطول الأمر اكثر

لكنك مهما صرخت لا احد يستمع لهذا الصراخ

وكأن الذي يصرخ طيف

البسمة تعلوا شفاههم والدمع يأسر عيني

لا اريدهم ان يبكوا معي

اريدهم ان يستمعوا لي

لم يهتموا بأمر زواجي ولم يهتموا بأمر طلاقي

اريد حل




ماعندي استعداد اعيش معه

ولا افكر اعيش حياتي مع هالإنسان




والمشكلة الثانية

امي تلومني لأني لم أوافق على الشاب

الذي ذكرت لكي قصته في البداية

حتى انها اتصلت على اخت الشاب

واخبرتها بأنني انا التي لم اوافق

مع أنها في البدابة كانت تبكي وتقول لا

والآن تلومني



قوليلي أين الخطأ هل الخطأ أني سمعت كلا م اهلي

هل الخطأ في قرارتي

اصبحت متذبذبة ومشوشة التفكير