المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العلم



شمس الدين
25/05/2003, 01:26 PM
الحمدلله و الصلاة والسلام على رسول الله ، الحمدلله الذي رفع اهل العلم و طالبيه مرتبة على غيرهم فقال :
(( يرفع الله الذين آمنوا منكم و الذين أوتوا العلم درجات ))- المجادلة: 11-

و لم يطلب من عبده رسوله و صفيه و خليله صلى الله عليه وسلم الازدياد من شئ الا العلم ، فقال :
(( وقل ربي زدني علما )) - طه:114-

وقال العسقلاني في فتح الباري بتصرف يسير:
< وقيـــل في تفسير الآيه الأولى : يرفع الله المؤمن العالم على المؤمن غير العالم .
ورفعتها تشمل المعنوية في الدنيا بعلو المنزلة و حسن الصيت ، و الحسية في الآخرة بعلو المنزلة في الجنة .
وفي صحيح مسلم عن نافع بن عبدالحارث الخزاعي- عامل عمر على مكة- أنه لقيه بعسفان فقال له : من استخلفت ؟ فقال : استخلفت ابن أبزى مولى لنا ، فقال عمر: استخلفت مولى ؟ قال : انه قارئ لكتاب الله ، عالم بالفرائض. فقال عمر: أما ان نبيكم قد قال : (( ان الله يرفع بهذا الكتاب أقواما و يضع به آخرين )).
و المراد بالعلم العلم الشرعي الذي يفيد الذي معرفة ما يجب على المكلف من أمر دينه في عبادته و معاملاته ، و العلم بالله و صــــفاته ، و مدار ذلك علــــى التفسير و الحديث و الفقه . >

واقول وقال كثير من العلماء ان العلم ينقسم الى واجب و مستحب ، على التفصيل الآتـــي :-
أولا: العلم الواجب : وهو الذي لا يتم الواجب الا به ، كتعلم التوحيد و تعلم الصلاة لمن وجبت عليه ، و الصيام لمن و جب عليه ، و الزكاة لمن بلغ عنده النصاب و حال عليه الحول ، والحج لمن استطاع عليه سبيلا ، و كذلك الذي يريد الزواج فعليه تعلم ماله من حقوق و عليه من واجبات و ايضا من اراد ان يطلق فيتعلم كيف يطلق ومتى والسنة فيه و البدعة ، و هكذا ....
وهو واجب على جميع المكلفين على التفصيل السابق .

ثانيا: العلم المندوب : أي المستحب ، و هو لمن اراد ان يستزيد و ينال الرفعة بالدنيا و الآخرة ، و هو كثير كتعلم علم الأصول او الحديث او الحدود او القراءات او...
وهو خاص لطلبة العلم و العلماء.

و يظهر مما ذكرت ان المسلمين ينقسمون بالعلم الى خواص و عوام أو مقلدين و متبعين ، و ينبغي ان لا يقلد المسلم احدا الا اذا عجز عن التمييز و الترجيح فيما اختلف به العلماء ، وان قلد فيقلد العلماء العاملين الموثوق بهم .
هذا ما أردت ان أقوله فان أخطأت فمني و من الشيطان و ان أصبت فمن الله وحده.
و انا بانتظار مشاركاتكم التشجيعية، لأن هذا أول موضوع اكتبه في منتدى العروس .
و الحمد لله ....