المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عمل المرأة بين الانضباط والتسيب



نبع الوفا
27/01/2003, 12:33 AM
الكثير من قضايانا الاجتماعية، تضيع بين تزمت المتشددين، وتسبب المتهاونين ومن هذه القضايا عمل المرأة. إذا نظرنا إلى عمل المرأة بأعين المتشددين،

وجدناهم يحكمون على المرأة بالسجن داخل البيت، فلا تخرج منه إلا إلى القبر! إذا نظرنا إلى عمل المرأة بأعين عبيد الفكر الغربي رأيناهم يطالبون المرأة أن

تعمل في كافة المجالات، دون ضوابط وقيود، ودون مراعاة لطبيعة المرأة وفطرتها. وليس لهؤلاء ولا أولئك سند صحيح من كتاب الله، أو سنة رسوله صلى الله

عليه وسلم، أو من تاريخ المسلمين في القرون الأولى التي هي خير القرون. لقد كرم الإسلام المرأة، وأكد إنسانيتها، وأهليتها للتكليف المسؤولية، ولها كل

ما للرجل من حقوق إنسانية. لأنهما فرعان من شجرة واحدة.
وفي هذا قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "إنما النساء شقائق الرجال" والقرآن الكريم يؤكد في صراحة على أن الأعمال لا تضيع عند الله، سواء أكان

العامل ذكراً أم أنثى. قال الله تعالى: "من عمل صالحاً من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون" وكان

النساء يحضرن دروس العلم، مع الرجال عند النبي صلى الله عليه وسلم، حتى وجدنا في تاريخنا الإسلامي نساء فقن الرجال علماً وفقهاً ورأياً، وعلى رأسهن

العالمة الفقيهة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها.
وفي الحياة الاجتماعية شاركت داعية إلى الخير. وقد عين عمر في خلافته الشفاء بنت عبد الله العدوية محتسبة على السوق.
ولقد شاركت المرأة في المجهود الحربي في خدمة الجيش والمجاهدين، بما تقدر عليه ويحسن القيام به، من التمريض والإسعاف والطهي والسقي ورعاية الجرحى

والقيام على المرضى، ومضى هذا كله رواه مسلم في صحيحه، وأحمد في مسنده.
وقد تعجبت كل العجب بما سمعته من أحد التربويين عندما قال: يكفي للمرأة ان تتعلم القراءة والكتابة ثم تجلس في بيتها، أن هذا القول ليس له سند من الكتاب

والسنة وتاريخ المسلمات في القرون الأولى.
وقد تأثر بهذا القول الكثير من الناس، فمنعوا بناتهم من مواصلة تعليمهن بغير حق، ماذا يريد هؤلاء؟ أيريدون أن يفرضوا على نساء المسلمين الجهل فرضاً.

أقول لو هذا التربوي فهم الواقع الذي نعيشه لأدرك أننا بحاجة إلى الطبيبة، المعلمة المسلمة، المثقفة، العالمة المسلمة والأديبة المسلمة.
ولقد حدثني أحد الزملاء الأفاضل، أن أحد الأشخاص احتج بقول الله تعالى "وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى" على منع المرأة من الخروج

لطلب العلم النافع والعمل النافع لها وللمجتمع، والغريب أن هذا الرجل يعمل مدرساً للثقافة الإسلامية وأنا أقول لهذا الرجل هل فهم رسول الله عليه الصلاة والسلام

من الآية الكريمة مثل ما فهمت؟ كلا والله. لقد كانت المرأة في عهد رسول الله تخرج للتعلم والعمل وتحضر الجمعة والجماعة، وتأمر بالمعروف وتنهى عن

المنكر، وتجاهد في سبيل الله، وتقضي حوائج بيتها، وتعمل في أرضها لأنها لم تتبرج تبرج الجاهلية الأولى، وإلا أمرناها بأن تقر في بيتها. أما الشروط

التي يجب توفرها في عمل المرأة..
أولاً: أن يكون العمل في ذاته مشروعاً.
ثانياً: أن تلتزم بأدب المرأة المسلمة إذا خرجت من بيتها.
ثالثاً:إلا يكون عملها على حساب واجبات أخرى، كواجبها نحو زوجها وأولادها فهو واجبها الأول وعملها الأساسي.

حمد بن ناصر السبيعي

::::::::::::::::::::::::::::::::
منقول من جريدة اليوم




http://go.3roos.com/KsbDAX43VDJ

نبع الوفا
27/01/2003, 12:39 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اخواني الكرام واخواتي انا اخترت هذا الموضوع وكلي رجاء تفاعل الأعضاء بذكر ارائهم بين مؤيد ومعارض ..

لكي استفيد من وجهات النظر وغيري من النساء ..


فمازال عمل المرأه محط جدل رعم مرور السنين وتطور المجتمعات...

فهناك من لايؤيد تعليم المرأة في هذا الوقت ماذا نقول عنهم ...

هل توجد ضوابط وشروط لعمل المرأة ؟؟ وهل المجتمع راض عنها؟؟

انت كأمرأه ماهي وجهة نظرك؟
وانت كأب و اخ وزوج ماهي نظرتك لعمل المرأه ؟؟

الأموره
27/01/2003, 02:28 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
انا مع عمل المرأه طبعا ولكن بالشروط التي ذكرتها بموضوعك
أولاً: أن يكون العمل في ذاته مشروعاً.
ثانياً: أن تلتزم بأدب المرأة المسلمة إذا خرجت من بيتها.
ثالثاً:إلا يكون عملها على حساب واجبات أخرى،
كواجبها نحو زوجها وأولادها فهو واجبها الأول وعملها الأساسي...
شكرا لك اخي الكريم نبع الوفا على مشاركتك الهادفه
ولا تبخل علينا بغيرها ....

نبع الوفا
27/01/2003, 05:28 PM
اهلاً بمرورك الكريم اختي الأموره


اسعدتني كثيراً مشاركتك ورأيك المهم...



اين الباقي ...

نبع الوفا
27/01/2003, 05:32 PM
اين المشاركات برغم اهمية الموضوع فعمل المرأه مهما اعيد النقاش فيه يبقى مهم جداً بالأخص في المملكة العربيه السعوديه ..

بناء على ارائكم سوف نصل اما لتوجيه رساله او لوضع مبادئ معينه ..
فأين انتم من المشاركه ..

كثير من الصديقات انتهت دراستها الجامعيه ووقف الأهل في وجهها رافضين سعيها للبحث عن الوظيفه ...
لماذا سمح الأهل لها بمواصلة الدراسه الجامعيه ؟؟؟

- يعلل البعض ذلك اهم شئ تكون متعلمه ولديها شهاده..

- وانا واجهت بنات لاتملك الا شهادة الثانويه ولديها من العلم والثقافه مايفوق الجامعيات ..
- فابأعتراف الأخوات والصديقات نحن انهينا دراستنا الجامعيه لأن الوقت اصبح يحمل البنت مسؤلية نفسها واحساسها بذاتها ومن يدري عن ظروفها القادمه ...
- ربما تجد زوج المستقبل وربما لاء ( كل شئ نصيب).
- من يضمن حياة دائمه مستقره في ضل الوالدين ( الأعمار بيد الله).
من يضمن حياة مستقره دائمه في بيت الزوج ( هنك من تطلق واخرى ترمل) واللي تطلع من بيت اهلها وترجع له ثاني تحس نفسها حمل وتتمنى تساعد ببعض مصاريفها..
- منا من لديها اخوان واهل واخريات لاصلة قرابه لديهم وان وجدت بالأسم فقط هذا غير مانسمع من قصص واقعيه حدثت مع كثير من البنات ..لامجال لذكرها ..
- الزوج دخله قليل تقوم الزوجه بمساعدته ببعض المتطلبات.
- تطور الوقت القائم اولاً واخيراً على الماده .
- كثير من البنات لديها شعار المال اخر شئ افكر فيه وبالحقيقه مهما زهدت لاتستغني عن المال فقد اصبح للأسف الشديد الوسيله والغايه معاً .
...........
في حوار دار بيني وصديقة متزوجة ولديها ثلاث اطفال ايام الجامعه قالت انهينا الدراسه ولم يبقى الا البحث عن الوظيفه حتى لو كان في منطقه اخرى ...
قلت لها ومسؤلياتك زوجك واطفالك ..
قالت من اجلهم اريد العمل راتب زوجي مايكفي الا يادوب ومن قالك اني تعبت نفسي كل هذي السنين وتركت ابنائي علشان اجلس بالبيت و ولو كان زوجي قادر فلا مشكله بس لازم اساعده ببعض المصاريف

::::::::::::::::::

ماذكر في الأعلى وجهات نظر متعدده الأختلاف فيها لايفسد للود قضيه..

انتظر ارائكم وياويل اللي يدخل ومايقول ولو كلمه واحده
ولا ننسى وضع اراء وضوابط لعمل المرأة..