المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الآن حملي كتاب (( الصارم المسلول على شاتم الرسول )) لشيخ الإسلام ابن تيمية



سحائب الخير
28/01/2006, 04:50 AM
الآن حملي كتاب (( الصارم المسلول على شاتم الرسول )) لشيخ الإسلام ابن تيمية

من هنـــــــــا (http://go.3roos.com/LgDbFQbxSnR)

رحم الله شيخ الإسلام وجزاه عنا خير الجزاء


يقول شيخ الإسلام رحمه الله في هذا الكتاب : " وإنَّ الله منتقمٌ لرسوله ممن طعن عليه وسَبَّه ، ومُظْهِرٌ لِدِينِهِ ولِكَذِبِ الكاذب إذا لم يمكن الناس أن يقيموا عليه الحد ، ونظير هذا ما حَدَّثَنَاه أعدادٌ من المسلمين العُدُول ، أهل الفقه والخبرة، عمَّا جربوه مراتٍ متعددةٍ في حَصْرِ الحصون والمدائن التي بالسواحل الشامية، لما حصر المسلمون فيها بني الأصفر في زماننا، قالوا: كنا نحن نَحْصُرُ الحِصْنَ أو المدينة الشهر أو أكثر من الشهر وهو ممتنعٌ علينا حتى نكاد نيأس منه، حتى إذا تعرض أهلُهُ لِسَبِّ رسولِ الله والوقيعةِ في عرضِه تَعَجَّلنا فتحه وتيَسَّر، ولم يكد يتأخر إلا يوماً أو يومين أو نحو ذلك، ثم يفتح المكان عنوة ، ويكون فيهم ملحمة عظيمة ، قالوا : حتى إن كنا لَنَتَبَاشَرُ بتعجيل الفتح إذا سمعناهم يقعون فيه ، مع امتلاء القلوب غيظاً عليهم بما قالوا فيه . وهكذا حدثني بعض أصحابنا الثقات أن المسلمين من أهل الغرب – يعني المغرب - حالهم مع النصارى كذلك. اهـ

"الصارم المسلول" (ص 116-117) .

المروج
29/01/2006, 02:29 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أختي الغاليه ... سحائب الخير

جزاك الله خير وبارك فيك

على هذا الكتاب .. ورحم الله ابن تيميه واسكنه فسيح جناته

سلمت وسلم لنا نقلك ..
.

أختك .. مروج ذهبيه

سحائب الخير
29/01/2006, 07:13 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أختي الحبيبة مروج ذهبية
سلمكِ الله وبارك فيكِ وجزاكِ خير الجزاء على متابعتك
وفقكِ الله

الدانـــــه
29/01/2006, 03:38 PM
جزاج الله خيرا أختي سحائب الخير
ولانقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل
اللهم أرنا فيهم عجائب قدرتك
اللهم انتقم لنبيك ,,اللهم انتصر لنبيك
اللهم اجعل كيدهم في نحورهم ,,اللهم انهم لا يعجزونك

Um Nedal
30/01/2006, 01:19 AM
أختي سحائب الخير جزاك الله خيراااااااااااا




وجعله الله في ميزان حسناتك............

سحائب الخير
30/01/2006, 09:03 AM
أختي الحبيبة الصبورة
اللهم آمين آمين آمين
بارك الله فيكِ وجزاكِ خير الجزاء على مرورك
وفقكِ الله

سحائب الخير
30/01/2006, 09:05 AM
أختي الحبيبة Um Nedal
وإياكِ عزيزتي ، كتب الله لنا ولكم الأجر والمثوبة
بارك الله فيكِ وجزاكِ خير الجزاء على مرورك
وفقكِ الله