المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وفى لحظة حب أحببت القرب منك



اديب
09/01/2003, 01:12 AM
فى لحظة حب أحببتك ربى كما لم أحبك من قبل ...

فى لحظة حب أحببتك ربى كما لم أحب أحدا من قبل ....


فى لحظة حب أحببت بحبك كل من تحب ....

فى لحظة حب أحببت بحبك السماء والأرض ،

أحببت الطيور والزروع ، أحببت الجبال والبحار ، أحببت الأسماك فى بحارها

، والمعادن فى أرحامها وكل من خلقت .... أليسوا جميعا بحبك وحمدك

يسبحون?

فى لحظة حب أحببت دينك الذى ارتضيت ، ورسولك الذى بعثت ،

وكتابك الذى أنزلت ، وكيف لى أن لا أحبهم ومن أجلنا فعلت ؟

أحببتهم حباً جديداً ... حباً كبيراً .... حباً عظيماً فوق حب ، فى لحظة حب

أحببت أسماءك الحسنى وصفاتك العلى ، تقدست ربى وتعاليت ....

أحببتها حب فهم ومعرفة وذوق ....

فى لحظة حب أحببت ندائك بيا حنان يا منان يا ودود يا لطيف ،

وكيف لا وقد تفضلت ومننت ومن ألطاف جود المعانى وهبت ورزقت

وأفضت ... فى لحظة حب تفتحت أمامى أبواب رحمات واسعة غامرة

فياضة مفعمة بكل معانى الحب .. الحب منك لكل عبادك .. وبدأت أفهم

بعضا من معانى " الرحمن الرحيم " وبعضا من معانى دعاء أهل الكهف "

ربنا هب لنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا " فبرحمتك عشنا ،

وبرحمتك وفيها نعيش وفى رحمتك نرجو أن تتغمدنا ، فرحمتك العامة وهب

لكل الناس ورحمتك الخاصه وهب لمن تحب ، فاللهم أجعلنا ممن تحب .

فى لحظة حب أحببت طاعتك ، وتلذذت بمناجاتك وعبادتك ، وعرفت أن من

أحبك أطاعك ومن أطاعك أحبك، وفى لحظة حب كرهت معصيتك .... كيف


يعصيك من أحبك ؟ بل هل يعصيك ابتداء محب ؟

تعصى الله وأنت تظهر حبه... هذا لعمرى فى القياس شنيع

لو كان حبك صادقا لأطعته...إن المحب لمن يحب مطيع

فى كل يوم يبتديك بنعمة...منه وأنت لشكر ذاك مضيع

وفى لحظة حب أحببت القرب منك ... أحببت التودد إليك ، أحببت مناجاتك

وحدى فى جوف الليل أو وضح النهار ... أحببت اعتمادى عليك ... أحببت

اعتضادى بك ، والارتكان إليك والارتماء على عتباتك ...


متبتلاً ....متذللاً .... متودداً .... متناسياً ما قد أهم .
للكاتب / محمد رئيف



اديب

دفا الكون
09/01/2003, 05:27 AM
هلا اخي الفاضل

اديب

ويعطيك العافيه...

فعلاً "نعم الحب "

جزاك الله خيراً

اختك :

دفا الكون

رحيـــــــــل
11/01/2003, 08:28 PM
أخي أديب كيف لي أن اثني على أختياراتك الموفقة دائما والرائعة على الدوام .

اشكرك من قلبي وجزاك الله عنا كل الخير


اختك


رحيل

اديب
13/01/2003, 11:25 AM
ياهلا باختى الكريمه دفا الكون

نورتى الركن الادبي ونورت مشركتى بتواجدك معها

اديب

المبدعة
13/01/2003, 03:07 PM
إن حب الله لعباده هو أعلى مراتب ودرجات متصلة بحب العبد لله، فكلما زاد حب العبد لله ورسوله زاد حب الله عز وجل لهذا العبد،
حب الله تعالى هو أعلى أنواع الحب ..نعم إنها نعمة ، نعمة الله عز وجل على عبده بهدايته لحبه وتعريفه هذا المذاق الجميل الفريد ، الذي لا نظير له في مذاقات الحب كلها .


اشكرك اخي اديب على ما قدمت واشكرك على حسن اختيارك

ام نوره
13/01/2003, 06:19 PM
السلام عليكم

بصراحه هذه اول مشاركه/ رد لي هنا في هذا الركن الجميل و ان شاء ما بتكون الاخيره :)

اشكرك اخوي اديب ,,, اختيار رائع :)

اديب
15/01/2003, 05:02 PM
مشرفتنا الادبيه القديرة رحيل


تضل بصماتك واضحه وتواقيعك مميزه ولك كل الشكر على تكرمك وتواصلك

اديب

اديب
15/01/2003, 05:03 PM
ياهلا فيك مشرفتنا ديباج

اشكر لك تلك المداخلة الرائعه واحيي فيك هذا الجهد


اديب

اديب
15/01/2003, 05:05 PM
ياهلا فيك مشرفتنا ام نوره


نورتى الركن الادبي واحنا سعداء بتواجدك معنا وعقبال مانشوف مشاركاتك هنا


اديب

القلب المجروح
16/01/2003, 12:01 AM
يعطيك العافية اختي اديب على الكلمات الجميلة ورائعة

نور العاشقين
16/01/2003, 12:58 AM
مشكور اخوي اديب على الكلمات الرئعه وهذا ليس بغريب عليك

فمواضيعك دائما مفيده ورائعه

مع تحيات : نور العاشقين

moon lady
17/01/2003, 04:17 AM
مشكور على المشاركه

حلوه مره:D :D

اديب
17/01/2003, 09:02 PM
ياهلا فيك القلب المجروح


اشكر لك تفضلك وتواجدك في الركن الادبي

اديب

اديب
18/01/2003, 04:51 PM
ياهلا باختى الكريمه نور العاشقين


نورتى الركن الادبي ونورت مشركتى بتواجدك معها

وسعداء بتواصلك معنا

اديب

الجوهرة
18/01/2003, 10:27 PM
شكرا لكِ أخي الكريم / أديب لإتحافنا بما يريح النفس ويرطب ا لروح00

العربية
18/01/2003, 10:42 PM
لك كل الشكر أخي أديب على مواضيعك الجميلة .
ووالله المسكين الذي لم يذق لذة وروعة حب الله تعالى .
ونقول دائماً اللهم ارزقنا حبك وحب من يحبك وحب عمل يقربنا إليك يارب العالمين .
لك كل الشكر .

اديب
21/01/2003, 08:35 PM
ياهلا فيك اختى العربيه


جهود رائعه منك في كل ركن من اركان المنتدى

اسال الله لك التوفيق

اديب