المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : موقع للتواصل مع الشيخ : د.سفر الحوالي ومتابعة آخر التطورات ...



مصباح
17/06/2005, 01:25 AM
موقع الشيخ الدكتو سفر الحوالي .. للتواصل مع الشيخ وأسرته
وسوف يتم وضع آخر أخبار صحة الشيخ أولا بأول كما أفاد بذلك ابن الشيخ : عبدالرحمن بن سفر الحوالي .

http://go.3roos.com/8ZASjRox2IV

مصباح
17/06/2005, 01:28 AM
الصفحة الخاصه بأخبار الشيخ سفر وأرقام الإتصال للإطمئنان (http://go.3roos.com/W5Hea2iPvoy)

مصباح
17/06/2005, 01:32 AM
[CENTER]البيان الطبي ليوم الخميس 9/5 الساعة الرابعة عصراً
16/06/2005



بسم الله الرحمن الرحيم


البيان الطبي ليوم الخميس 9/5 الساعة الرابعة عصراً





تستمر حالة الشيخ سفر ولله الحمد في التحسن المستمر والمتوقع في هذه الحالات ، حيث لاحظ الأطباء زيادة مطردة في درجة الوعي والإدراك مع تحسن في الحالة العامة من الناحية السريرية والإكلينيكية والمعملية . ويتوقع الفريق الطبي المزيد من التحسن بإذن الله تعالى من خلال الفترة المقبلة .


ولا يزال الشيخ حفظه الله في العناية المركزة وتحت العلاج المكثف ، ولا زالت الزيارة ممنوعة منعاً باتاً نظراً لوضعه الصحي وحرصاً على حالته .





ويكرر الفريق الطبي طلبه للجميع بالإلحاح بالدعاء لله أن يجمع الله للشيخ بين الأجر والعافية .

مصباح
17/06/2005, 01:35 AM
طَهورٌ .. يَا نَاصِرَ التَّوحِيد..







شعر : صالح بن علي العمري – الظهران





كلمات متواضعة للشيخ سفر الحوالي شفاه الله تتضاءل أمام هامته الشامخة..





أَجْهَدْتَ قَلْبَكَ همَّاً أيُّها البَطَلُ * * * وذُبْتَ في أُمّةٍ قَدْ شَفَّهَا الخَطَلُ

أَرْخَصْتَ فيها الحَشَا قَلْباً وَأَوْرِدةً * * * وَذُقْتَ مِن أَمْرِهَا مَا لَيسَ يُحتملُ

لِسَانُ حَالِك "في دِيني وآخرتي * * * أسلمتُ لله عُمْري ما الْتهى الأَجلُ"

الرأَيُ رأيُك والأنْبَاءُ عَاصِفـةٌ * * * والفَرْيُ فَرْيُكَ والأفكارُ تنتضلُ

وفي فَتَاواكَ آياتٌ وَتَبْصـِـرةٌ * * * وَقَولُكَ الفَصْلُ لا رَيْثٌ وَلا عَجَلُ

فلوْ تَرى أَمّةَ الإسْلامِ إذْ وَقَفَتْ * * * لَمْ يَبْقْ مِنْ أَرْضِها سَهْلٌ ولا جَبَلُ..

تَبْكِيَكَ يا نَاصرَ التّوحيدِ مِنْ ألمٍ * * * وفي سَمَاها تَجَلّى الحُبُّ والأملُ

أَصْبَحْتَ في قَلْبِها جُرْحاً ينزُّ أسى * * * وقَبْلَها كُلُّ جُرحٍ مِنْكَ يَنْدَملُ

سُؤَالُهَا مَنْ سَيَجْلُو كلَّ مُشْتَبَهٍ؟! * * * منْ يُفحمُ الخَصْمَ والأَحْداثُ تَرْتَجِلُ؟!

أمّـنْ يَقُودُ السَّرايا في دُجى فِتَنٍ * * * أينَ السَّبيلُ إذا شَطّتْ بِنَا السُّبُلُ؟!

فَلَوْ رَأيتَ عُيُونَ السّاهرينَ ضَنَى * * * يَضّرعونَ .. وَدَمعُ العَينِ مُنْسَدلُ

ولوْ رَأيتَ وُلاةَ الأَمرِ إذْ وَقَفوا * * * يُسَاهِرونَك لا مَلّوا ولا غَفَلوا

ولَوْ تَرى فِتيةً يسّاءَلـونَ هُنَـا * * * وطفلةً في دُجى المحرابِ تَبْتهلُ

ولَوْ تَرى الأمَّ تَبْكي بينَ صِبْيَتِها * * * والقَلبُ يَلْهجُ والوجْدانُ مُشْتَعِلُ

للهِ .. كَمْ مُهْجةٍ للدينِ مُخْلصةٍ * * * قدْ اعتراها عليكَ الهمُّ والوَجَلُ

عاشُوكَ في نَزْفِكَ القَاني وفي نَقَهٍ * * * كمثلما عِشْتَهُمْ والحبُّ مُتَّصِلُ

يَغْشَاكَ مِنْ شَوْقِهِم نَجْوى وأَدْعيةٌ * * * ومِنْ لهَيبِ الحَشَايا تُمْطرُ المُقَلُ

عليكَ ألْفُ طبَيبٍ.. يَا طبَيبَ هُدى * * * بطبّهِ تُوْصفُ الأدْواءُ والعِللُ

ولوْ تَرى جافيا قَدْ رَفَّ مِنْ حَسَدٍ * * * وللتباشيرِ في أنفاسِهِ زَجَـلُ!!

لمّا رَأَى حُبَّ خَلْقِ اللهِ أَكْمَـدَهُ.. * * * واهتاج في بطنه الزقّومُ والدَّغلُ

ففي بلائِكَ تَمْحِيصٌ و مَطْهَــرةٌ * * * والمبْدأُ الحَقُّ يَسْتَعْلي ويَنْتَقِلُ

ما زادكَ اللهُ إلاّ رِفْعَــةً و عُلا * * * والوَغْدُ كسوتُهُ الخُذْلانُ والخجلُ

كمْ نِلِْتَ مِنْ كَيْدِهمْ سِرَّا وفي عَلَنٍ * * * مَا لَوْ عَلا جَبَلاً لَزّلزلَ الجبلُ !!

كمْ قَاتلُوكَ وأَرضُ المسْلمينَ شَكَتْ * * * قَهْراً فَمَا قَاتَلوا كُفْراً ولا خَذَلوا !!

وكَمْ رَمَوكَ بأَقْذَاءٍ فَسِرْتْ لَهـمْ * * * كمَا مَضَى السَّلفُ الماضونَ والرُّسُلُ

قد كنتَ فينا عَصَى موسى بهيبتِهِا * * * إذا تَجَلّتْ تَولّى السِّحرُ والدَّجلُ

الحقُّ داعيهُ ، والتَّوحيــدُ بغيتُهُ * * * يا مَنْ مقاصدُهُ الإرجافُ والجدلُ

علمتنا أنَّ للإخـلاصِ مرتبــةً * * * جُلّى عليها قلوبُ النَّاسِ تتّصلُ

عَلَّمْتَنا كيـفَ تُنسى كلُّ سيئـةٍ * * * وكيف يُسقى الإخا والودُّ والأملُ

عَلَّمْتَنَا جَهْـرةً بالحـقِّ صادحةً * * * إذا تغَشَّى النفوسَ الخَوْفُ والوجلُ

يا أمــةً محّصَتْهَـا كلُّ نائبــةٍ * * * وكلّـما فَترتْ غَنَّى لها الأمـلُ

وَقَفْتَ في صَوْلةِ "التَّغريب" فانطفأتْ * * * عينُ الحقودِ.. فخابَ اليومَ مَا سَأَلوا

وقُمْتَ في فِتنةِ "التكفيرِ" فارتـدعتْ * * * قوافلٌ زالَ عَنْهَـا الشكُّ والزللُ

ياربُّ أدعوكَ والأَشجانُ لاعجـةٌ * * * ففي يَدَيْكَ مِصَالُ البُرءِ والعِللُ

شفيتَ أيوبَّ في ضرٍّ و مُكْتَهـلٍ * * * والماء من حولِهِ شربٌ و مُغْتَسلُ

وارتدَّ يَعْقُوبُ فيها مُبْصِرَا فمضى * * * إلى الحبيبِ وقدْ دالتْ لهُ الدُّولُ

فاشفْ الحَوَاليْ شِفَاءً لا تَدَعْ سَقَمَا * * * أنت المُرجَّى وقد بارتْ بِنَا الحيلُ

ما لي سِواكَ ومَوجُ الهمِّ ملتطـمٌ * * * يا مَنْ عليهِ لكشفِ الضُرِّ نتّكلُ

أُهْديكَ يا سَفَرَ الآمالِ قافيـتي * * * لعلَّنا بالشفاءِ العَذْبِ نَحْتَفِلُ

حتى نراكَ كنورِ الشَّمسِ مُشْرقةً * * * وتنطوي عندَها الدَّهماءُ والسُدُلُ

ففي شِفَائكَ سُلْواني وعَافيـَتِي.. * * * كالغَيثِ يزهرُ منه السَّفْحُ والجَبلُ

أحييتَ في جَمْعِنا إلفاً و مرحمــةً * * * وفَوقَ أرواحِنَا منْ حُبِّكم ظُللُ

هذا جوادُكَ مَسْـرُوجَا بصهوتِهِ * * * فقُمْ وخُضْها جِهَادا أيُّها البطلُ..

مصباح
17/06/2005, 01:42 AM
عدد رسائل الجوال يوم الجمعة زادت بمقدار ( 2000000) مليونين رسالة ( 2000000) عن نفس اليوم لمدة ستة أشهر سابقة " حسب ما نقله د.محمد الحضيف عن شركة الإتصالات السعودية في مقاله " كما تم تناقل الخبر بصورة سريعة جداً بين الناس وامتلأ الصف الأول في المساجد قبل أذان المغرب على غير العادة استغلالا للدعاء للشيخ في ساعة الإستجابة

تصدر خبر حالة الشيخ نشرات الأخبار في قناة المجد وذكر في قناة الجزيرة وامتلأ شريط الرسائل في قناة المجد بالدعاء للشيخ بعبرات ملؤها الصدق ومن طريف ما قرأت من كتب ( اللهم اشف الشيخ سفر وأمي ... ) فقدم الشيخ على أمه وهو لا يشعر لفرط حبه

حدثني شاهد عيان: أنه احتشد الألوف من الناس على مستشفى النور فور سماعهم الخبر وتدخلت قوات الأمن بصورة كبيرة ومنعت أحداً يدخل عليه وتم بث خبر عن طريق موقع الإسلام اليوم ورسائل الجوال : أن حالة الشيخ مستقرة. وهو خلاف الواقع وذلك لأجل تخفيف الضغط الهائل من أفواج البشر المتوجهة إلى مستشفى النور . بل لقد سافر الكثير من المشايخ وطلبة العلم وبعض الناس إلى مكة للإطمئنان على الشيخ

جاءت اتصالات عدة للإطمئنان على الشيخ من أصحاب السمو الملكي على رأسهم النائب الثاني سلطان بن عبدالعزيز وأمير الرياض سلمان وأمير مكة عبدالمجيد ومساعد وزير الداخلية محمد بن نايف وهو المتابع بصفة مستمرة وهذا يعكس اهتمام قادة البلاد بالعلماء الناصحين المخلصين ومعرفة قيمة هذا العلم والجبل الأشم وحب الناس له وصدقه لدينه وبلاده وولاة أمره فجزاهم الله ألف خير وسدد الله خطاهم في هذا الإتجاه في تمييز الصادقين المخلصين من المنافقين والمتزلفين . كما ورد للمستشفى والدعاة اتصالات كثيرة من شتى دول العالم تطمئن على صحة الشيخ .

والله ما طعلت شمس ولا غربت *** إلا وحبك مقرون بأنفاسي

ولا جلست إلى قوم أحدثهم *** إلا وكنت حديثي بين جلاسي

ولا هممت بشرب الماء من عطشٍ *** إلا رأيت خيالاً منك في الكأسِ

من المناصح

مصباح
17/06/2005, 01:47 AM
خواطر قلم / سفر الحوالي... نموذج للوعي المبكر

في عام 1987 رحلت الى مكة المكرمة لأكمل دراساتي العليا في العقيدة الاسلامية والمذاهب الفكرية، في جامعة أم القرى,,,، وكانت تلك الفترة من أكثر المراحل الزمنية التي أثْرَت عقلي معرفيا بسبب التفرغ التام في مكة المكرمة التي تزخر جامعتها بأساتذة وطلبة وعلماء من أقطار العالم الاسلامي، فيحصل التفاعل الثقافي على مدار الساعة، اضافة الى ان مكة مهوى العابدين والمؤتمرات الاسلامية الكبرى، ما يمكن المرء من الالتقاء بالنخب المتنوعة، التي سمعنا عن بعضهم وقرأنا لبعضهم وتعرفنا على ما لم نعرفه من قبل,,, ومن هؤلاء كان الدكتور سفر الحوالي، استاذ العقيدة في جامعة أم القرى، وكان شابا يتدفق نشاطا في الدعوة والقراءة، تجمع ثقافته بين الأصالة والمعاصرة، حيث كانت رسالتهد.محمد العوضي : سفر الحوالي... نموذج للوعي المبكر
في الماجستير عن العلمانية، أشرف عليها محمد قطب وكان أحد أعضاء لجنة المناقشة الشيخ محمد الغزالي وقد نال عنها درجة الامتياز مع التوصية بالطبع، وطبعتها جامعة أم القرى، وموضوع الدكتوراه كان في دقائق مسائل العقائد وعلم الكلام (فكر الارجاء),,, في تلك المرحلة كان الجهاد الأفغاني في أوج مراحله، وكانت مشاعر المسلمين، وبالأخص جماعات العمل الاسلامي، تدفع باتجاه أفغانستان، وكانت الحكومات تبارك هذا الخط، وكان رمز تلك المرحلة في عالمنا الاسلامي الدكتور عبدالله عزام رحمة الله عليه,,, الذي يطوف بلاد المسلمين ويدعو الناس لنصرة الأفغان ورد جحافل الروس، وجاء عزام الى مكة في عام (88 - 90) وحضرت وليمة كبيرة في منطقة العوالي بمكة لعبدالله عزام حضرها المئات، ولأول مرة أسمع فيها جدلا علميا سياسيا قويا على هامش اللقاء مع عزام وكان يدور حول رأي الدكتور سفر الحوالي في تجنيد الشباب لأرض الأفغان، حيث كان الحوالي - شفاه الله - يدعو الى استيعاب الأوضاع السياسية ومعرفة دور القوى الدولية المتنافسة واستشراف ما بعد خروج الروس، وكان يتوقع الاشكالات التي سوف تحل بأرض الأفغان، والمشاريع التنموية الغربية المرسومة لبناء افغاني علماني هش,,, وكان يناقش مسألة وجوب الجهاد هناك مناقشة علمية مطولة,,, ولقد حصل أكثر مما توقعه الشيخ الحوالي,,, كان منطلقه في تلك المناقشات من باب الحرص على الدعوة والدعاة وخشية وقوع الشباب والجهاد برمته في فخ خطير، وهذا ان دل على شيء فـإنما يدل على وعي مبكر فات أكثر الدعاة والجماعات,,, بقي ان أروي ما سمعته من الشيخ ونشرت بعضه قديما حول العمل الاسلامي المسلح، واساءة البعض فهمه في موقفه من الاستعانة بالأجانب في حرب الخليج, لقد بلغ عدد الاستفسارات عن الشيخ بعد مرضه مليونين، وهكذا يكشف المرض علو قدر العلماء من أهل البصيرة والوعي في قلوب المؤمنين.
د.محمد العوضي
المصدر - صحيفة الرأي العام الكويتية

مصباح
17/06/2005, 01:48 AM
.
.
.
.

ملف سفر ..... الحَبيب .... من الإسلام اليوم ..... (http://go.3roos.com/gC44BFd2kNu)

مصباح
17/06/2005, 09:50 AM
قصيدة بمناسبة تحسن الحالة الصحية لعلامة الأمة .....

حين سمعتُ بخبرمرضِ فضيلة الشيخ / سفر الحوالي سقطت دمعات لم أستطع لها حجباً بسبب استحضاري لحجمالبلاء الذي ابتليَ به هذا العالمُ الفاضل والذي ظل كالطود الشامخ رغم الرماح التي تكانفته من كل حدبٍ وصوب، فلم يبق صاحبُ هوىً ولابدعةٍ ولازيغٍ أو حقد إلا ووجه سهام حقده إليه ورغم ذلك ظل هو هو سفر بن عبدالرحمن الحوالي الذي يجعلُ منصة التحاكم في كل من خالفوه كتاب الله عزوجل وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم. وحين سمعتُ بخبر تحسنحالته الصحية وتماثله للشفاء كانت هذه الأبيات:


تعافتِ الروحُ إذ عُوفيتَ ياسفــرُ*** وأشرقَ المجدُ والإقدامُ والظفرُ


وساقني الوجدُ حُباً لستُ أكتمُــه *** في اللهِ حُبُّكمُ بالدمعِ يُستطَرُ


جفَّ القريضُ فلم أنطق به زمنـاً***وهاجَ بي البحرُ لما ساءَني الخبرُ


مرضتَ ياشيخنا والحزنُ أمرضنا***تطاولَ الليلُ لما طال بي الســهرُ


فاضت عيونٌ لأهلِ الذكرِ ما برحت *** ترجو الإله وجودُ الحقِّ مُنْتَـظرُ


لما سقطت أسلت الدمع من مقـلٍ *** فؤادها من شديـدِ الغمِّ يعتصـرُ


فدتك نفسٌ تبيعُ الحقدَ في سفــهٍ *** ودُمتَ عِزاً لنـورِ الحقِّ تنتَصِرُ


صبرتَ في الله ياشيخي على ألمٍ*** صبرت في الله ما أثناكمُ الخــطرُ


إذا الصعاب أبانت عن فظاظتهـا*** تعملق الحبرُ واستُدعي لها سـفرُ


بـزَّ الجبـالَ رسواً في مبادئــه *** لم ينثني ناكصاً إذ غارتِ الغِيـَرُ


لم يغـره مـادحٌ إن زاد في كَـلِمٍ *** أو يلهه قادحٌ في كـلِّ مانظروا


يامن تعيـشُ لديـن الله محتسباً** في ظلِّ من همه عثْراتُ من عثروا


أبو المساكين من ترعى لهم ذمماً***لكل من مسَّه الإملاقُ والضــررُ


تبيتُ في الخـير جوالاً ومنتشراً***والخائبون بوادي الزور قد نُشروا


من كل رخوٍ ومغتاب ٍومجترئٍ***يناطحون بقرن البهت قد خســروا


الشامتون بخلق الله قـد فُضحوا***في كل نادٍ أبانوا الحقد ما سـتروا


أخلاقهم في الهوى قد غاب صالحها***وللهوى نزعةٌ في كل من فجروا


وللهوى نزغةٌ في كل من برئت***منـه الكرامـةُ والإحساسُ والنظـرُ


ما ضرَّه في الأُلى أن بات شانِؤُه***على اللهيبِ وفي التاليــنَ مُعتبَرُ


عُوفيتَ ياشيخَنا والله يحفظـكـم ***ذخــراً لأمتـكم والله مقتــدرُ


ماجد بن محمد الجهني الظهران

مصباح
17/06/2005, 09:56 AM
الدكتور حسين البار ينفي من ان الحوالي قد فتح عينيه !!

اثار التصريح المنسوب الى الدكتور حسين البار المفوض الصحي من قبل اسرة الشيخ سفر الحوالي وما جاء فيه من ان الشيخ الحوالي قد فتح عينيه وطمأن من حوله, الخلاف بين الدكتور البار والفريق الطبي في مستشفى الجامعة حيث يتلقى الشيخ علاجه. وفي الوقت الذي نفى فيه الدكتور البار ما جاء على لسانه في احد مواقع الانترنت من ان الحوالي فتح عينيه وطمأن من حوله فان المستشفى قد اكد على انه الجهة الوحيدة المخولة بالاعلان عن صحة الحوالي. يذكر ان الدكتور البار والفريق الطبي المشرف على صحة الشيخ قد نفوا ما تردد عن تدهور صحته مؤكدين على ان حالته مستقرة.

روح أبوها
17/06/2005, 10:13 AM
مصبـــاح شكــرا حبيبتـــي عــلى تفـــاعلك اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفيـــــه

solaf
17/06/2005, 10:14 AM
^&)§¤°^°§°^°¤§(&^
جزاك ِ الله خير أختي مصباح على هذه المشاركه .
واللهم أشفي مرضانا وعافهم وأعفو عنهم.
^&)§¤°^°§°^°¤§(&^

ابو داحم
17/06/2005, 10:33 AM
الله يطمن قلبك ويسعدك أختي مصباح
الله اجعل ما أصابه طهوراً وتكفيراً
واشفه واشف مرضانا ومرضى المسلمين


http://www.3roos.com/upload/heavenbar.jpg


ابــ داحم ــو

أم العوامر
17/06/2005, 10:47 AM
الله يسعد ايامك اختي مصباح
ويجزاك الله الف خير

مصباح
18/06/2005, 08:53 AM
رفع أجهزة التنفس الصناعي عن الشيخ سفر الحوالي

الإسلام اليوم / الرياض
11/5/1426 2:20 -10:20 م
18/06/2005



أفاد مندوب شبكة (الإسلام اليوم) الإخبارية الذي قام بزيارة للمستشفى الجامعي أمس الجمعة للاطمئنان على صحة الشيخ سفر الحوالي أن الأطباء نزعوا أجهزة التنفس الصناعي وبدأ الشيخ يتنفس بشكل طبيعي .
وأضاف المندوب أن فضيلة الشيخ سفر الحوالي قد تعرف على بعض الموجودين من حوله .
هذا وكان الدكتور حسين بن محمد سالم البار – المتحدث باسم الفريق الطبي المشرف على علاج الشيخ سفر بن عبد الرحمن الحوالي - قد أكد في وقت سابق أن تحسناً كبيراً طرأ على الحالة الصحية لفضيلة الشيخ سفر الحوالي حيث استجاب استجابة قوية لمحدثيه بعد تخفيف المنوم عنه وتخاطب معهم بعينيه وإشارات رأسه
وقال البار - في اتصال هاتفي مع شبكة "الإسلام اليوم" : إن حالة الشيخ سفر في تحسن كبير وملحوظ اليوم بفضل الله تعالى.
وكان التقرير الطبي الدوري عن الحالة الصحية للشيخ سفر بن عبد الرحمن الحوالي- والصادر عن الفريق الطبي بالمستشفى الجامعي بمدينة جدة -أكد يوم الثلاثاء أن الحالة الصحية للشيخ سفر مستقرة وهناك مؤشرات أولية لوجود تحسن ملحوظ في درجة الوعي والإدراك، فيما لا يزال الشيخ بالعناية المركزة وتحت جهاز التنفس الصناعي.
وأوضح البيان أن الشيخ الحوالي يتلقى علاجاً مكثفاً تحت إشراف مجموعة من أساتذة الجامعة في تخصصات مختلفة.
وفيما لا تزال الزيارة ممنوعة عن الشيخ حفاظاً وحرصاً على صحته فقد ناشد البيان محبي الشيخ الإلحاح بالدعاء له بالشفاء العاجل.

المصدر : الإسلام اليوم

مصباح
18/06/2005, 09:01 AM
روح أبوها ... أشكرك على مرورك ....

اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر

مصباح
18/06/2005, 11:06 PM
جده (الوفاق) محمد القرشي
. علمت ( صحيفة الوفاق ) ان حالة الشيخ سفر بن عبدالرحمن الحوالي الذي يرقد في غرفة العناية المركزة بالمستشفى الجامعي بجدة في تحسن ملحوظ، ولكن مازالت آثار التنويم والمخدر مؤثرة على حركته بشكل عام، ويرى الفريق الطبي المعالج للشيخ سفر أن التحسن الملحوظ في درجة الوعي والإدراك لحالته، وأن الشيخ تعرف على الأقارب المحيطين به، بعد ان رفع عنه التنفس الصناعي أمس الجمعة.

وعلمت ( صحيفة الوفاق ) ان الأطباء المتابعين لحالته عندما دخلوا عليه عقب رفع أجهزة التنفس الصناعي وجدوا الشيخ سفر الحوالي يبتهل إلى الله بالدعاء رافعا يديه ، وهو الموقف الذي أثر في الفريق الطبي المعالج، الذي دعا جميع محبي وتلاميذ الشيخ الإكثار من الدعاء له خاصة بعد ان تجاوز المرحلة الحرجة.

وقال الدكتور حسين بن محمد البار المتحدث باسم الفريق الطبي- كما جاء في موقع الإسلام اليوم- أن صحة الشيخ الحوالي في تقدم، وأنه يتخاطب مع محدثيه بعينيه وإشارات رأسه، وأنه تعرف على الموجودين حوله.

وأكد الفريق الطبي المعالج ان وظائف الجسم بدأت تستعيد دورها تدريجيا، وهذا من فضل الله - عز وجل-، ومازالت الزيارة ممنوعة على الشيخ، ويكتفى بالبعض الذين ينظرون إليه من خارج زجاج غرفة العناية المركزة.

وكانت ( صحيفة الوفاق ) قد أشارت إلى أن أجهزة التنفس الصناعي سترفع عن الشيخ الحوالي مساء الخميس الماضي، ولكن تأخر ذلك لأسباب طبية إلى يوم أمس- الجمعة- وبإذن الله تعالى طبقا للتقارير الطبية فإن أخباراً مبشرة جداً ستعلن خلال اليومين القادمين عن صحة الشيخ سفر الحوالي، خاصة مع استعادة أجهزة الجسم وظائفها التدريجية .

تاريخ النشر : 11/5/1426 هـ .

-------------

نسأل الله أن يرفع ما بشيخنا وحبيبنا من بأس . .

وأن يجعل ما أصابه تكفيرا لسيئاته . . ورفعة لدرجاته . . وتمكينا له في الأرض . . ومحبة له في السماء .

المصدر صحيفة الوفاق + الإسلام اليوم

مصباح
19/06/2005, 08:59 PM
معنويات الشيخ الحوالي مرتفعة ولا تفارقه الابتسامة

الإسلام اليوم / الرياض:
12/5/1426
19/06/2005



أظهر آخر البيانات الطبية الصادرة عصر اليوم الأحد عن الفريق الطبي المعالج للشيخ سفر بن عبد الرحمن الحوالي بشأن الحالة الصحية لفضيلته أن التحسن مستمر في حالة الشيخ، حيث تحسن الوعي والإدراك والتواصل مع الآخرين، وقد تمكن الشيخ من أداء الصلوات المكتوبة إيماءً، كما أن الروح المعنوية عند للشيخ مرتفعة حيث لا تفارقه الابتسامة والدعاء للجميع.
وقد جاء البيان الطبي الصادر اليوم الأحد 12/5/1426 هـ الساعة الرابعة عصراً من مكتب الشيخ سفر الحوالي بالتعاون مع الفريق الطبي المعالج على النحو التالي:
بسم الله الرحمن الرحيم
البيان الطبي الدوري عن حالة
فضيلة الشيخ العلامة سفر بن عبد الرحمن الحوالي حفظه الله
الأحد 12/5/1426 هـ
"تستمر حالة الشيخ والله الحمد في التحسن المستمر فقد تحسن الوعي والإدراك والتواصل مع الآخرين، وتعرف على المحيطين به، كما لاحظ الفريق الطبي ارتفاع الروح المعنوية عند الشيخ حيث لا تفارقه الابتسامة والدعاء للجميع.
وقد تمكن ولله الحمد من أداء الصلوات المكتوبة إيماءً، والجلوس على كرسي بجوار سريره بمساعدة الممرضين.
ولا زالت الزيارة ممنوعة عن فضيلته حرصاً على صحته. ونرجو من الله العلي القدير أن يجمع للشيخ بين الأجر والعافية".
مكتب الشيخ سفر بالتعاون مع الفريق الطبي المعالج.

المصدر : الإسلام اليوم

مصباح
19/06/2005, 09:03 PM
وياك أختي سولاف ....

اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر

مصباح
20/06/2005, 03:04 AM
ويطمن قلبك ويسعدك أبو داحم

اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر

مصباح
20/06/2005, 03:05 AM
أم العوامر
جزاك الله خير
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر
اســـأل الله الكريـــم رب العــــرش العظيـــم ان يشفي الشيخ سفر