المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عودو رجالا.................. كى نعود نساء



mai salah
15/06/2005, 01:42 AM
عفواً جدَّاتنا الفُضليات


لقـد ولدنـا في زمـان مخـتلف .. فـوجدنـا "الحيـطــه" فيـه ، أفـضل من ظـل الكـثير من الرجـال .
كانـت النسـاء في المـاضي يقـلن
(ظـل راجـل ولا ظـل حيـطــه)
لأن ظـل الرجـل في ذلك الـزمان كان ..
حبـــاً
واحـترامـــاً
وواحــة أمـــان
تـستـظل بـها المــرأة
كان الـرجـل في ذلك الـزمـان
وطنــاً.. وانتمــاءً.. واحتــواءً ..

فماذا عسـانا نقـول الآن؟
وما مساحة الظِّل المتبقية من الرجل في هذا الزمان؟
وهـل مـازال الرجـل
ذلك الظـل الذي يُـظللنـا بالرأفـة والرحمـة والإنسانيـة؟
ذلك الظـل الـذي نسـتظل به من شـمـس الأيـام ونبحـث عنـه عنـد اشتـداد واشتـعال جـمر العـمر؟

ماذا عسانا أن نقول الآن؟
فــي زمـــن... وجـدت فيه المـرأة نفسهـا بـلا ظل تستظـل بـه
برغـم وجـود الرجـل في حيـاتـها فتنـازلت عن رقتـها وخلعـت رداء الأُنوثـة مجـبرة ، واتقـنت دور الرجـل بجـدارة..
وأصبـحت مع مـرور الوقـت لا تعـلم إنْ كانـت ... أُمّــــاً.. أم.. أبــــاً
أخـــاً.. أم.. أُختـــاً .. ذكـــراً.. أم.. أُنـثـــى .. رجـلاً.. أم.. امـرأة

فالمـرأة أصـبحـت تـعمـل خـارج البـيت..
والمـرأة تـعمـل داخـل البــيت..
والمـرأة تـتكفَّـل بمصـاريف الأبنـاء..
والمـرأة تـتكفَّـل باحتيـاجات المـنزل..
والمـرأة تـدفع فـواتـير الهـاتـف..
والمـرأة تـدفع للخـادمـة..
والمـرأة تـدفع للسـائق..
والمـرأة تـدخل الجـمعيات التـعاونيـة..

فإن كانـت تقـوم بـكل هـذه الأدوار .. فماذا تبـقَّى من المـرأة.. لنفسـها؟
وماذا تبـقَّى من الرجـل.. للـمرأة ؟
لقد تحـوّلنـا مع مـرور الوقـت إلى رجـال .. وأصبـحت حاجتنـا إلى "الحـيطــه" تـزداد ..
فالمـرأة المـتـزوجة في حـاجة إلى "حيـطــه" تســتند عليـها من عنـاء العمـل ، وعنـاء الأطفـال ، وعنـاء الرجـل ، وعنـاء حيـاة زوجيـة حوّلتـها إلى... نصف امرأة.. ونصف رجل

والمـرأة غـير المـتزوجة في حاجـة إلى "حيطـة" تسـتند عليـها من عنـاء الـوقت وتستمـتـع بظلّـها بعد أن سرقـها الـوقت من كل شـيء
حـتى نفسـهـا فتعـاستها لا تقـلُّ عن تعاسـة المـرأة المـتزوجة
مـع فـارق بســيط بينـهمــا أن الأُولى تمارس دور الرجل في بيت زوجها
والثانية تمارس الدور ذاته في بيت والدها

والطفـل الصغـير في حاجـة إلى "حيـطـــه" يلـوِّنـها برسـومـه الطفـولية
ويكـتب عليـها أحـلامه ، ويـرسـم عليـها وجـه فتــاة أحـلامه
امــرأة قــويـة كـجـدتـه ، صبُــورة كأُمّـــه
لا مانـع لـديـها أن تـكون رجـل البــيت وتكــتفي بظــل.."الحيـطــــه"..

والطفلـة الصغـيرة في حاجـة إلى "حيـطـــه" تحـجـزها مـن الآن.
فـذات يـوم ستـكـبر . وستـزداد حاجتـها إلى "الحيـطـــه"
لأن أدوارهـا في الحيـاة سـتزداد . وإحسـاسها بالإرهـاق سـيزداد.
فمـلامح رجـال الجيـل القـادم مازالـت مجهـولة..
والـواقع الحـالي.. لا يُبـشّر بالخــير
وربـمـا ازداد سـعر "الحيـطــه" ذات جيــل
لكــن..
وبرغـم مــرارة الــواقع إلا أنـه مازال هنـاك رجـال يُعـتمد عليـهم
وتستظـل نسـاؤهم بظـلّهم
وهـؤلاء وإن كانــوا قلّـة إلا أنـه لا يمكـننـا إنــكار وجــودهم..
فشكـــــــــــرا لهـــــــــم

فاكس عاجل..
اشتقنا إلى أُنوثتنا كثيراً.. فعـــودوا.... رجــالاً كي نعـود.... نســاءً

استوقفتنى هذه الكلمات اثناء تجوالى عبر احدى المنتديات , اتيت به اليكم انه دعوة للنقااش الجاد
اتمنى ردودكم ومشاركتم.

م ن ق و ل

أوديت
15/06/2005, 01:57 AM
مرور واطلاع ولي عوده وتعليق

mai salah
15/06/2005, 02:02 AM
فى انتظار تعليقك اختى اوديت

سحائب الخير
15/06/2005, 04:39 AM
أختي الحبيبة mai salah

جزاكِ الله خير الجزاء على هذا النداء وهذه الصرخة
الموضوع جدا مهم
وواقعي
وكثيرات يعانين منه
ما أجمل العودة إلى الفطرة التي فطرنا الله سبحانه وتعالى وعليها
المرأة ليست بحاجة إلى زوج محب فقط ، يمطرها ليلا ونهارا بكلام عاطفي جميل
المرأة بحاجة إلى ما هو أهم !!
إلى السكن ، وإلى السند الذي تسند عليه بعد الله عزوجل
يحمل معها الهموم ، ويخفف عليها

اكتفي عزيزتي بهذا التعليق
وإن كان في جعبتي الكثير من الأمثلة

نفع الله بما نقلتِ

إيـــــــــاد
15/06/2005, 07:54 AM
عزيزتي مي .. أشكرك جدا على هذا النقل الرائع فهو يستحق الوقوف والنقاش ... فقد شدني عنوان المقال شدا للدخول والإطلاع حتي أنني قلت في نفسي لماذا لم تكتب (سنعود نساء كي تعودوا رجالا) ... فالقضية هنا شائكة مثل من أتى أولا البيضة أم الدجاجة ... ؟؟؟

ولكن في نظري أن المسؤلية تقع على عاتق كليهما.. المرأة تريد أثبات وجودها وكيانها بخوض معترك الحياة العملية للتحقيق الذات وهذا حقها ولن يجادلها فيه أحد ...ولكن إن لم يكن هناك موازنة فستكون على حساب الرجل (الزوج) والبيت والأولاد فإذا اهملت في تلك أهمل الرجل فيها وجعلها تدفع ثمن اهمالها ... فالعملية بكل بساطة طردية ...

صدقيني أعرف الكثير من النساء المتزوجات البارعات في مجال أعمالهن فهن مثل النار على علم يشار إليهن بالبنان في موقع ومحفل ولكنهن فاشلات مع مرتبة الشرف الأولى في ‘دارة بيوتهن وتربية أولادهن ... لماذا؟؟ لأن الإندفاع والحماس للعمل طغى وأثر على جانب الإهتمام في المنزل والرجل ...

سأكون منطقيا في حواري ولن أعفي الرجل من المسؤلية فهناك رجالا يستغلون عمل المرأة ويجعلها تتحمل أعباء المنزل المادية والإجتماعية ... وقد يكون عذره أنها يجب أن تدفه ضريبة اهمالها ... قد يكون كلامة غير منطقيا من الناحية العقلية ولكن يكون مقنعا من الناحية النفسية والسلوكية ... (اكل فعل ردة فعل مساو له في المقدار ومعاكس له في افتجاه ...)

أعرف شخصيا زوج أحدى النساء المشهورات والمبدعات في الأعمال الصحفية والأدبية ... إذا نطقت سكن الجميع وإذا حاورت سمعها الجميع .. وإذا فندت أقنعت ..وإذا طالبت حصلت لأنها إنسانة مثقفة وواعية الكل يحترمها ... ولكن زوجها لايعير لها بالا لأنها همشته وأهملته وهو بالنسبة لها برستيج اجتماعي لا أكثر ... فزوجها الحقيقي قلمها ... فهل نطلب من ذاك الرجل أن يعود رجلا لتعود هي أمرأة ... صدقيني إلى درجة الإستخفاف انه إذا طالب بحقه الشرعي منها تقول له : شعري الليلة مستشور وعاملته بيرل ... ما فيني أخربه عشانك .وهذا نقلا عن لسانه..

عزيزتي مي .. قبل فترة قرأت مقالا عن أحدى الصحفيات أو المسؤلات الكويتيات التي تقول ليتني أعود أنثى ... فأظن أن الخلل في المرأة وليس في الرجل وهذه ليست انحيادية ولكنها نقطة مهمة للنقاش ...

لن أدافع عن الرجال فهناك مساوء كثيرة يتحملها في وهن البيت العائلي وخرابه ولكن في هذه النقطة أرى أن المرأة هي القبطان وقائدة الفة ...

تحياتي القلبية لك مي .. لإأنا من المعجبين بأطروحاتك ومقالاتك اإجتماعية ... وأتنمى أن جميع الزميلات مايزعلون من التعليق فلإختلاف في الرأي لايفسد في الود قضية ..وأسف للإطاله.

أم العوامر
15/06/2005, 07:57 AM
ما أجمل العودة إلى الفطرة التي فطرنا الله سبحانه وتعالى وعليها
المرأة ليست بحاجة إلى زوج محب فقط ، يمطرها ليلا ونهارا بكلام عاطفي جميل
المرأة بحاجة إلى ما هو أهم !!
إلى السكن ، وإلى السند الذي تسند عليه بعد الله عزوجل
يحمل معها الهموم ، ويخفف عليها

لن ازيد شيئا على ماقالته اختي سحائب الخير فانا معها في كل كلمة
شكرا اختي مي على الموضوع المميز

شرفة القمر
15/06/2005, 09:40 AM
اشكرك أختي مـــي على الطرح الرائع
وانا معك في كل كلمة ....جزاك الله خير


http://www.jaralqamr.com/smiles/smile_files/smile2_data/1074.gif

mai salah
15/06/2005, 10:51 AM
جزيل الشكر لك حبيبتى سحائب الخير على التفاعل والاضافة

mai salah
15/06/2005, 10:59 AM
الشكر لك انتى حبيبتى ام العوامر على المرور العطر والتفاعل
منورة يا غالية

mai salah
15/06/2005, 10:59 AM
الموضوع حساس وذو شقين ولكل قاعدة شواذ ولكل عملة وجهان وطبيعة المراة مختلفة عن طبيعة الرجل مما يجعل فهم كل مهما للموضوع الواحد مختلف واحاسيس المرأة عديدة لا يفهم معظمها الرجل ومن هنا قد يحدث الاختلاف ولكنى اعتقد ان المرأة العادية والتى كلنا نعيها ونعرفها فى بيوتنا المصرية والخليجية المراة العربية ان وجدت الحب والاحتواء والسند والمدافع عنها سرعان ما ستتغير وسرعان ما ستحتوى ذاك السند وسترقد الية رقد الحصان فى السباق وستظل جوارة كالقطة المطيعة

وتلك وجهة نظرى

والدعوة عامة ومفتوحة للنقاش وتبادل وجهات النظر التى لا تفسد للود قضية

جزيل الشكر لك اخى على التفاعل والاضافة

mai salah
15/06/2005, 11:08 AM
مشكورة يا شرفة يا حبيبتى
ربى لا حرمنى مرورك الكريم

الـ روح ـروح
15/06/2005, 11:14 AM
يسلمووووووووووووووو حبيبتي على الموضوع الاكثر من رائع

mai salah
15/06/2005, 11:16 AM
مشكورة روح الروح على المرور

SHREEFA
15/06/2005, 05:46 PM
اختي العزيزه مي

كلامك صحيح 100%

معاني الحياة كثيره

وتغيرت هذه المعاني 180 درجة

منها موضوعج المطروح

نعم المرأة اصبحت هي المرأة وهي الرجل

يعتمد عليها الرجل

وليست من يعتمد على الرجل

انا اقول لكي سبب مايحدث في مجتمعنا العربي الاسلامي

الحرية ... المساواة ...

هي من اوصلت حالنا الى هذا الحال


وشكرا لكي


دمتم سالمين
اختكم شريفة

mai salah
15/06/2005, 10:12 PM
مشكورة يا شريفة على الاضافة والاستزادة لا حرمنا الله حضورك المميز

سحائب الخير
15/06/2005, 10:24 PM
أختي الحبيبة شريفة
نعم صدقتِ إن مطالبة المرأة بدعوى المساواة المزعومة سبب
ولكننا نتكلم عن المشكلة بشكل عام
ومن المؤسف
أنه حتى بين بعض الإخوة المتدينين يحصل هذا
أنه لا يمانع أبدا في أن تتحمل زوجته نفقات كل شيء تقريبا
لمجرد أنها تمتلك راتبا أو لديها مال ورثته أو أملاك عندها
وكما قلت أن هذه وقائع مشاهدة
تخلي الرجل عن قوامته وعن دوره
وظن أن ما تحتاج المرأة لإشباعه يتمثل فقط في الناحية العاطفية
وهذا خطأ جسيم يقع فيه كثير من رجالنا في هذا الزمان

mai salah
15/06/2005, 10:35 PM
كلامك صحيح سحائب الخير وانا معك 100 %

سحائب الخير
15/06/2005, 10:40 PM
بارك الله فيكِ حبيبتي mai salah
نسأل الله تعالى أن يصلح الأحوال
لدي مقال قديم من مجلة الدعوة عن ضعف قوامة الرجال سأبحث عنه لأدعم به موضوعك عزيزتي
ولنضع يدنا على الجرح محاولة لتضميده
وفقكِ الله

mai salah
15/06/2005, 10:47 PM
مشكورة حبيبتى سحائب الخير على المتابعة والاستزادة الكريمة وفى انتظار مقالك حبيبتى
وفقك الله

NARDEEN
15/06/2005, 11:45 PM
mai تسلم ايدك عزيزتي على هذا الموضوع القيم
لقد تبادلت الادوار مع مرور الزمن

mai salah
15/06/2005, 11:52 PM
الله يخليك غاليتى ناردين
ودايما منورانا بقدومك العطر

أوديت
16/06/2005, 12:28 AM
غاليتي
طارحة الموضوع


المشكله تبدا من الاسره التي تجعل من الشاب مركز الاهتمام بكل شي
فبعض الاسر من فرط دلالها لهذا الشاب لاتعطيه الحريه في الاستقلال بل
تجعله مدلل اكثر من الانثى فهو شهرزاد عصره يلبى له طلباته على انها اوامر
فعندما يستغل بحياته المتمثله في الزواج يريد ان يرى ذلك ايضا من الزوجه
التي قد تربت ببيئه عكس بيئته تماما فهنا يصبح الامر الرجل يحصل
على دور المراه والمراه رجل

والبعض الاخر الزوجه هي من تعوده على الاعتماد فلو كل امرأه صبرت على
زوجها وتحملت قليلا لكان لها الحيطه التي تستطيع الاستناد عليها
والمثل المصري يقول

(( ابنك على ماتربيه وازوجك على ماتعوديه ))
وهذا كلام صحيح 100% لاخلاف عليه
النقطه تبدأ من قلة الصبر لدينا واستغلال الرجل لهذه النقطه
التي تجعل المرأه فريسه الاستغلال
ولو نظرنا الي امهاتنا لما كن كذلك لانهن لم يخرجن من بيوتهن وابائنا من يصرف
عليهم ويرضون بالقليل ولكن الوضع تغير المرأه تعلمت وعملت واستغنت بالكثير
عن الرجل
كلمه صريحه اعتقد ان الكثير لن يوافقني الرأي
نعود نحن أولا نساء ليعودوا رجالا



تحياتي
http://www.asmilies.com/smiliespic/FAWASEL/000.gif

النجم الساطع
16/06/2005, 01:15 AM
أشكرك أختي مــــــــي على الموضوع الرائع والإختيار المميز وهذا النداء كلنا أصبحنا ننادي به
وبصوت عال كي تعود الحياة لطبيعتها

mai salah
16/06/2005, 01:16 AM
مشكورة حبيبتى اوديت على الاضافة المتميزة وفعلا انا معاكى
كل شىء حسب التعود والتربية كما تزرع تحصد

mai salah
16/06/2005, 01:18 AM
منورة يا غاليتى النجم الساطع وازدادت صفحتى نورا بقدومك الف شكر حبيبتى