المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : @ّ§ّ@ خـاتـمـة الـنـسـاء @ّ§ّ@



صـــارع
26/04/2005, 08:53 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
http://forum.hawaaworld.com/files/5250/uoi9[-].gif

سمعت الأديب العربي زاهي وهبي يقول كلمات اعجبتني عن أمه

قال

( طاحونة الضحك أمي، نافورة ماء ، أول الينابيع ، خاتمة النساء )

شرايكم فيها !!

وللي عنده شيء يبي يقوله في أمه ، يتفضل
نبي نقرأ اجمل العبارات وابلغ التعبيرات لأغلى واحلا الأمهات

تحيتي لكم جميعا

أحزان شاعرية
26/04/2005, 09:12 PM
سلااام عليكم

مهما كتبنا أخي ومهما حاولنا أن نصف مشاعرنا تجاهها
فالحروف لاتفي ..والجمل لن تكتمل بصورة بهية تستحقها.
فالأم هدية من الرحمن ببرها وتسخير جل طاقاتنا لإسعادها
وعدم تكدير خاطرها وبتقديرنا لطيبتها وحنيتها الفائضة
التي تجود بها علينا كل حين كل حين ..بكل ذلك وأكثر
نصل إلى أحلى الديار ..نصل بعدم عقوقها إلى الجناااان
نسأل الله أن نكون من البارين بوالديهم ..
أشكرك أخي ..
ولكن الصفحات تبلى ..وما كتبت الأقلام تمحى
أما حبها في القلب لن يُنسى ولن يرقى لحبها لنا
دمتم بخير..
أحزان

صـــارع
26/04/2005, 09:15 PM
وانا بدوري قُلت وأقول وسأقول

امي جِسمٌ احتواني في داخله ومشاعرٌ لامستني قبل ان تراني
سامرتني ليال وهي تجهل من أكون . . ولدٌ ام بنت لا يَهم ولكن الأهم من اكون
وعلى اسم رب العالمين تنهدّت في وقت السَّحر ... بين تكبيرٍ ونداء وصلاةٍ في جوف الليل وسَحَر
كان المنادي يصيح.. الصلاة خيرٌ من النوم فحيّ لها ... وهـــي بين تَقلّصاتِ رَحِمٍ ضَيّقٍ آلامُه لا تأبه بها

للحديث بقية

صـــارع
26/04/2005, 09:22 PM
اهلا بالأحزان ومشاعرها
احزان شاعرية
ما قلت هو الحقيقة
كلماتنا تعجز و جدارن حروفنا ستهتز
لا حروف تفي حقها .. فحقها ابلغ من كل الحروف
تحيتي لكِ

صـــارع
26/04/2005, 09:42 PM
ما ان اشرقت الشمس حتى غَدَوتُ بين ذراعيها مقيدا ...
القَيَدٌ حُبٌّ فارطٌ ونَفْسٌ متعطشة قد رُزِقَت بعد الولد ولدا
ومن طيب صدرها ذُقت الحنان وشَممت رائحة الأمومة الطاغية ...
رائحة آسرة هل تراكم تصدقون ان قلت لازلت اشمها كلما اقتربت من سيدة الأمومة !!!!!

صـــارع
26/04/2005, 11:52 PM
و ما إن بلغت الرابعة من عمري الوردي
وتأهبت آسرتي و أسرتي لأخذي لروضة الاطفال . . .
حتى خانتها الدموع وهي من جربت فراق اولادها لأول مرة
عاشت وتعيش الى الآن اولى تجارب الأمومة ... فقد ارسلت قبلي لرياض الاطفال ثلاثة ،، اختين واخ يسبقنى بعامين
ولكن رقة قلبها أرق من الرقة ذاتها ... فحين نذهب عنها .. تكون كالطفلة التي تنتزع دميتها من حضنها ولكنها طفلةٌ أمْ ، ذاقت معنى الأمومة . . .

أم العوامر
27/04/2005, 12:04 AM
http://algreeb.com/fwasal/line/lineq/Alhawe_Graphic_com_Line%20(40).gif السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكرا اخي صارع على احلى واهم موضوع في حياتنا في كل مرة تبدع اخي واهنيك على اختيار

للموضوع وانا بدوري احب اشارك

اول الناس انتي .. وكلهم ..
وآخر اللي عيوني .. تملهم ..
لو تحبيني .. هذا يكفيني ..
اسكني عيني .. ونامي ..
انتي يانوري .. وظلامي ..
ياقمرهم .. كلهم ..
أعدل الناس .. وازينهم خجل ..
واغلى من الناس .. في وقت الزعل ..
واجمل اللي حصل لي .. وماحصل ..
لو تحبيني .. هذا يكفيني ..

لي عودة

http://algreeb.com/fwasal/line/lineq/Alhawe_Graphic_com_Line%20(40).gif

أم العوامر
27/04/2005, 12:12 AM
http://algreeb.com/fwasal/line/lineq/Alhawe_Graphic_com_Line%20(61).gif

]((( امي ))) [/size]امي ابكي ليلا …
والدموع تنزل سيلا
ابكي فاقول نفسا …
لماذا لا تحبني اصلا ؟
لماذا تكرهني كرها ؟
لماذا تغيضني غيضا ؟
لماذا ؟
لكني تاكدت اني اخطات فهما …
فهي تحبني حبا جما
امي احبك .. نعم احبك
فاني اراك ليلا وسط ضوء القمر …
ونهارا بين نور الشمس …
اراك نجما يتلألأ في سماء حياتي …
ودرة في احضان المحار
امي … انت مبدأ حياتي …
انت كلي … انت عمري …
احبك نعم احبك ..
اينما كنت واينما ذهبت
فانت دائما في خيالي وفكري …
لن انساك مهما فعلت …
انت ربيتيني ودعيتني …
امي اعذريني ان اخطات في حقك
او اسات اليك …
فانا ما زلت في ريعان شبابي…
فاعذريني ثم اعذريني

http://algreeb.com/fwasal/line/lineq/Alhawe_Graphic_com_Line%20(61).gif

صـــارع
27/04/2005, 12:16 AM
اهلا وسهلا بالأم الطيبة
أم العوامر
لا شك انكن ايتها الامهات ..
اقرب الناس حسا واحساسا تجاه الام
لأنكن ذقتن طعم الامومة وتشربت خلاياكم من عسلها النادر
توافقيني في ذلك أم لا .. . .

أم العوامر
27/04/2005, 12:24 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اوافقك الراي اخي ..

فالواحدة منا لاتدرك هذة النعمة العظيمه الا بعد ان تصبح اما ..

فما اروعه من احساس..

واتمنى من الله ان يحفظ امهاتنا من كل مكروه ويطيل في اعمارهن ..

فالبيت منغير امي كالبيت الذي لاسراج فيه..

رزه حواء
27/04/2005, 12:53 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تشكر اخوي صارع الف شكر لك على الموضوع الاكثر من رائع وهذا ليس بجديد عليك دائما تطل علينا بكل ماهو مفيد وجميل..
وانا شخصيا من المعجبات بمواضيعك ومتابعه لها "تسلم والف شكر لك"..
حبيت اشارككم واهدي لامي هذه الكلمات البسيطه.." لاني بصراحه مالي بالشعر ولا الخواطر يعني زين ان جبت كلمتين على بعض "
امــــــــي الغاليه
اتمنى من الله العلي القدير ان يحفظك لي ويخليك يااغلى واغلى واغلى انسانه عندي.
شكــــــــــرا لك مره ثانيه اخوي صارع..

صـــارع
27/04/2005, 12:55 AM
آمين يا رب العالمين
حفظ الله لكم الوالدة الطيبة وأدامكم لها عونا وذخرا

صـــارع
27/04/2005, 12:59 AM
حللت اهلا و وطأت سهلا
رزه حواء
لي الشرف اكثر ان تنال مواضيعي كل هذا الإعجاب منكِ
فأنا ومواضيعي من المنتدى وإليه وبالتالي منكم وإليكم يا اعضاء عروس

بالنسبة للكلمات اللي قلتيها
اعتقد انها على مسامع الوالدة الله يحفظها لكم احلا من بيوت الشعر وبحوره
لأنها كلمات صادقة نابعة من حروف نابضة بحب خالص لا يعرف التمثيل
تحيتي لكِ وللوالدة الغالية

صـــارع
27/04/2005, 01:15 AM
عودة للبوح الخافي ... عن التي لاتعرف الكره والتجافي
ويوما بعد يوم ... شهرا بعد شهر
وهي لا تزال تمد أيدي العطاء مستصغرة ماتقوم به مستعظمة مدى تقصيرها ولم تقصر
هي التي تسعى للكمال في أمومتها فالكل يأتي اولاً وهي في النهاية راضية شاكرة مُشفية صدرها الشغوف
بالرغم من أنها سريعة في مشيتها، إلا ان لخطوات اقدامها جَرْسا خاصا يعرفه كل من في البيت وبالذات عندما يحّل الظلام بثوبه الاسود ويدخل علينا البيت بلا استئذان ويذهب كل منّا لفراشه، ويبدأ اللعب بعد منتصف الليل وخصوصا في غرفتنا نحن الأولاد نسمع ذلك الجَرْس الخاص، تمشي في كل انحاء البيت ، وتطل علينا واحد تلو الآخر، لا استطيع ان انسى تلك الطلّة و السّواك يجول بين ثنايا اضراسها تتأهب لصلاة الليل وقلبها يراودها عنّا . . . .

صـــارع
27/04/2005, 01:47 PM
عودة لخاتمة النساء
ومع إشراقة الشمس وزقزقة العصافير التي تطرب آذان أمي ... تباشر وظيفتها
هي تعشق النوم بعد الإشراق بالقرب من شرفتها المُطّلة على شجرة وارفة تعجّ بالعصافير
ولكن يكفيها التلذذ بهذه النومة في نهاية الاسبوع،حيث لا ذهاب للمدارس ولا تحضير للإفطار الباكر مع بواكير الفجر
تحضّر قهوتها وهي تحبها ذات مزاج زنجبيلي حارق، تنتشر رائحة الزنجيبل النفاذة مختطلة باجواء البيت الباردة وان كُنّا في بدايات الصيف فأجهزة التكييف متكفلة بِخلق أجواء شتوية مماثلة ... أكثرنا لا يفضل الإفطار في البيت ولكنها كانت ولا زالت تحاول معنا وخاصة انا ، فأنا لا أحب طعام الإفطار إطلاقاً، تحاول جاهدة وهي تعلم مُسبقا ان محاولاتها قد حُكِمت بالإعدام وما أن ترى بوادر النفور في وجهي تبادر بإعطائي واخواني مصروفنا اليومي وهي عبارة عن درهمين وتحذرنا من شراء الحلويات. . .

الفرس
27/04/2005, 02:19 PM
أهنيك أخوي صـــارع على بوحك وحسك الصادق
فالأم هي بستان من المشاعر وعالم من الأحاسيس المرهفة بل هي الحب بأكمله

ماذا أقول عنها كي أوفيها حقها !! لا حروف ولا كلمات ولا مشاعر ترد لها جزء من ذلك الحق يكفيني فخراً أنها أمي ويكفيني عزاً أنها من حملتني ويكفيني سعادة أنها من سهرت لترعاني وأنها من تألمت لألمي وأنها من فرحت لفرحي وأنها سر وجودي بهالدنيا .. هي معنى الصدق هي سر التضحية وهي مدرسة العطاء .. منها تعلمت وأتعلم وسأتعلم كيف تصان الكرامة وكيف تكون التضحية وأيضاً كيف أرى خلف الأفق من مكان ٍ منخفض ..

بمجرد أن ألمحها سارحة تفكر في شئ ما أعلم وأتأكد بأن ذلك الشئ هو مستقبلنا نحن أبناءها ونحن فقط .. حيث أراقبها وهي تداعب أخوتي أو ابنتي أو حتى أطفال العائلة أجد تلك البراءة المخفية خلف شموخ إمرأة بدت في الشكل أكبر من تلك الطفلة التي لا تزال موجودة بداخلها تعيش معها وتحس فيها وتتصرف بها .. ينتابني شعور بالفرح والغبطة ابتسم فتلمحني فتناديني ما إن أرى تلك النظرة في عينيها أهرع وأتوسط ذلك الحضن الحنون الذي لم ولن أشعر بدفئه ما إن حييت أنسى كل شئ وأتذكر يوم ولادة ابنتي ذلك الشعور الذي انتابني وتلك الدموع التي تفجرت من مقلتاي والتي تفاجأت بها في تلك اللحظة فقط وأنا متربعة على عرش صدر أمي الأبيض عرفت معنى تلك الدموع .. لاستغل كل ثانية وأستمد منه ذلك الحب وذلك العطاء وذلك الدفء وكل المشارع التي تحتويها أمي .. أتدرون لم !!

لكي أوفق في يوم ما عندنا ترتمي ابنتي في صدري وتحس بكل ما اسحه وأنا في صدر أمي وادعو الله أن ما يخالج ابنتي في تلك اللحظات هو ما يخالجني في لحظاتي مع أمي .. ذلك ما علمتني إياه أمي الغالية .. مدرستي التي تخرجت منها والتي بعون الله سأخرج ابنتي منها ..

صـــارع
27/04/2005, 02:45 PM
حياج الله
ام الوله
بُحْتِ فألجَمْتِ مدادي وفارت دماء مدادكِ فلطخت اوتادي
احساس الصدق نابع من بين الحروف ... فوصفت علاقة ابنة بإمها بأروع الوصوف
فهنيئاً انت لها يامن تزيدين عندها على مئات الألوف
تحيتي للوالدة الطيبة

صـــارع
20/06/2005, 01:33 PM
عودة لخاتمة النساء
تودعنّا واحداً تلو الآخر آخذة بأيدينا كلٌ إلى حافلته ، لم يكن لدينا سائق ولا سيارة خاصة ، لذلك كان يحتم علينا ركوب الحافلة وما أقساها من حافلة ، ما ان أركبها يُحتّم عليّ ان أتحوّل الى ذئب وإلا نهشتني الذئاب ، خاتمة النساء تعلم تمام العلم مدى ضعفي و خوفي من الأولاد الذئاب ولذلك اذكر انها رافقتي مرّات عديدة الى روضة الأطفال وفي الحافلة ، وجودها كان يغمرني بالطمأنينة كنت أرى الحسد يتطاير من أعين الأطفال ، حينها لم أكن أعلم معنى الحسد ولكني اتذكر تلك النظرات ، هم كذلك لا يعلمون ولكن الحسد صفة فطرية في الإنسان، كانوا يحسدونني على مرافقة أمي لي في الحافلة وكنت اتفاخر بها ، عندنا تصل الحافلة كانت تدخلني الى الفصل وتذهب وتتركني في سكرة حنانها وما أن افيق منها استوحش الروضة وكل شيء فيها وانتظر الى ان يأتي موعد الإنصراف والعودة الى البيت . . . . .

نبع الوفا
21/06/2005, 10:53 AM
http://www.maknoon.com/mon/userfiles/heartttro11a.gif

تحترق المعاني والكلمات

ولاتفي حق الأمهات



سيدة الحنــــان

و رائحة الجنـــان

يا طعم الحياة

بفراقها .... أفقد الحياة

ضيـــــــاء عمري

وشمعــــــة دربي

يامن ابتسم بك الوجود

وتعلمت منك سر السجود

وبرضاك انال رضا المعبود



http://www.maknoon.com/mon/userfiles/heartttro2.gif

نجلا دبي
21/06/2005, 11:55 AM
" ست الحبايب "
النصف الاحلى للمجتمع ان لم يكن كله
كل المشاعر الحلوة ، الرقيقة ، الحانية ، العطف ، الحب ، الشفقة ، والدلع
بين يديك
كل الحب والتقدير والاحترام لك يا " ست الحبايب "[/size]
[size=6]لو كان بيدي لاعطيتك اوسمة الشرف ومراتب العظمة كلها
]" لو سجودي يصح في الآية .... كان لك بعد الله سجودي "[/color]
اهداء لاعز الناس
امي

نجلا دبي
21/06/2005, 12:52 PM
صارع
شكرا على هالموضوع القيم
قريت موضوعك وصحت
بصراحة انا كل ما اقرا عن الام ولا اشوف شي عن الام
اصيييييييييييييييح مادري ليش
خاصة اذا شفت ام تعاني من عقوق الاولاد
او ام تعاني من قسوة الزوج
او ام تضحي في سبيل اولادها
احس مرات اني محتاجة لحضن امي ، شعور ينتابني دايما خاصة وقت الازمات والضيق
الأم غير ياهالناس ،، الأم غير ،، احس بالأم جزء من رحمة الله بنا ،، واحسها شفيعنا بعد سيدنا محمد
اتمنى كل واحد يعيد حساباته مع والدينه ،،
الام نعمة ما يشعر بها الا اللي فاقدنها
اللهم اعنا على بر والدينا واجعل في قلوبنا الرحمة والرأفة بهما
والله يخليلكم والديكم ويفرحون بكم وبعيالكم يا رب

سهرات
21/06/2005, 01:07 PM
اخي الفاضل .. صارع ..
جئت إلى هنا لأقرأ ..
فإذا بي أعود لأقرأ ملء عيني .. قرأت حتى نهلت ..
ولما نهلت عدت كما بدأت ...
فاسترسلت .. وتلعثمت .. وتعثرت خطاي ..
***
كيف لا .. ؟!! وكل كلمة هنا تداعب أحرفاً ثلاثة ..(أمي)
ليست مثل كل الحروف .. تصمت عندها أبجديات الكلام..
وتحترق أمامها كل معاجم اللغات .. وبكل اللهجات ..

فمن أين لنا أن نأتي بكلمات تفي بحق زفرة منها ..؟؟
ومن أين نستعير عبارات تحتوي إشراقة شمسها .. ؟؟
لكِ عذري أيتها الحروف الصامتة ..
فكيف تجرئين على النطق أمام سيل الحب الجارف ؟؟
فحتماً ستغرقين في بحور التقصير .. !!
فالتزمي الصمت .. فلن تسعفك معلقات الأدب ..
ولابحور الشعر .. وقصائد الحب .. لهذا الكيان الخيالي ..
***
واصل .. يا أخي ..
فمازلت اتابع سيرة .. خاتمة النساء ..التي ليس لحبها خاتمة ..

صـــارع
21/06/2005, 01:08 PM
مشرفتنا
نبع الوفا
بالفعل تحترق ولا يبقى منها إلا الرماد
هي رحمة من الله ، هي هدية من الرحمن ، هي سبب وجودنا في الحياة
شكرا لمروركِ العذب

صـــارع
21/06/2005, 01:17 PM
هلا
نجلا دبي
كلماتكِ رائعة كيف لا وانتي من جرّب طعم الأمومة
فجميعنا هنا يُنصت للأمهات ، هن اعلم منّا بهذا الاحساس الرائع

صـــارع
21/06/2005, 01:26 PM
هلا
سهرات
هي الكيان الخيالي وهي الخيال نفسه
ما ان تصبح المرأة أماً ، حتى يحدث ذلك التغيير الجذري
بل ما ان يحتوي جسدها جسداً غضّاً ، حتى تتفجر فيها احاسيس خيالية
خيالية في تضحيتها ، خيالية في تفكيرها ، خيالية في احساسها ، خيالية حتى في خيالها
شكرا لكِ ، متابعتكِ شرف لإبن خاتمة النساء

ورد نيسان
21/06/2005, 07:05 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اليكِ يااحلى الامهات
وعذراً لكل الامهات
حبيبتي ارتويتُ من نبعِ حنانكِ ففاض النبعُ انهاراً وبحارا
احتميتُ بظلكِ فكنت الفيء الذي ماقدرت عليهِ مئات الاشجار

تعلمنا منكِ كيف الطريق الى الحياة رغم انكِ كنتِ تعودٌ لنا
اكثر مما كنتِ موقف .
تعودنا عليكِ انكِ تكونين هنا وترغبين كذا وتفعلين هذا وترفضين
ذاك ,دون ادنى طلبٍ او تعنيفٍ اوتهذيبٍ او مراقبة , فأصبحنا مانحنُ عليهِ
فقط لانكِ كنتِ تفعلين الصح.
تعودنا الصلاة في باديء الامر كونك انت تصلين ليس الا باشرنا
الصوم والصبر على الجوع والعطش في شهر تموز ونحنُ مازلنا صغاراً
كونكِ كنت انت تصلين الدهور والايام دون ملل او كلل ليس الا
فرأيناكِ عندما وجدنا الطريق الى القبلة حثثتِ الخطا لترينا الطريق الى الله
سبحانهُ وتعالى .
وقلتِ دوماً استعينوا بالله على الحياة وتذكروا دوما تجاه اي موقفٍ
يواجهكم في الحياة ان وددتم التغلب عليهِ لكان ماذا فعل الرسول صلى الله عليهِ وسلم؟
وأختاروا ماسيفعلهُ ولن تُغلبوا.
عودتنا الصبر على الحاجة حتى يكون لدينا مانرغب ونحتاج
وان لاننظر الى مافي يدّي غيرنا كي لا تهتز الارادة ونرضخ

وانا الان بعيدةٌ عنكِ اعلمُ انني في قلبكِ كلما ضاقت بي دنياي
التجأتُ الى سطح الدار انظر الى السماء ولا هم في اوقات الضحى ام السحر
ارقبُ طيوري وطيور الجيران وهي تحلق فوقي مصدرةً ذلك الصوت الجميل
الذي يعلقُ في آذاني حتى بعد ساعاتٍ من اليوم اكلم الهواء وارجوهُ ان
يصل لكِ ليحدثكِ اني .... مخنوقة..... فيجعلني الله بقدرتهِ وحباً بالامهات
اتحسس وجهكِ وانصتُ لكلماتكِ واشمُ رائحة الزعفران التي كانت تملأ
بيتنا خصوصاً في ايام المولد النبوي الشريف .
يرتاح القلب في جوفي ويكف عن الغليان ويهدأ الفكرَ في راسي
ويكف عن الدوران .
يعود لي اتزاني واقول اعلمي انكِ في قلبي ماحييت وما حييتِ.
أمي اعذريني
اعذريني أن اخذنا منكِ الوان الزهر ورائحة السوسن
اعذريني ان ما اكتفينا حات بان عليكِ الوهن
اعذري موتَ والدي الذي كان فاجعةَ الزمن
وأعذري الزمن الذي جعل منك بلحظةٍ كبيرةً في السن
تبكين عندما اغيب ثم اقبل
لاتبكين حبيبتي فانا مهما ابتعدتُ سأعودُ , لن اشعر بكياني
الا هنا ولن أكمل .
اكتوى القلبُ بنار الحبيبة اللهم اجعل نار قلبي تكتوي بنار حبكِ
قبل الوالدةِ افضل .
فليسَ من حبٍ يساوي حب الام غير حُبكِ يا أجَل.

تحياتي
احلى موضوع اخي صارع
ولقد تشرفتُ بمعرفتك بمثل هكذا موضوع
سلم اختيارك وسلم ابداعك ياصاحب اللغة
الواقعية.

مجـدي
21/06/2005, 07:13 PM
امي هي العصا السحريه .. عندما اكون في ضيق الجأ اليها فيكون عندها في كل وقت حلول لكل انواع مشاكلي والامي

ودعاءها لي هو تلك العصا السحريه التي تفتح جميع الابواب

صـــارع
21/06/2005, 08:52 PM
اهلا وسهلا بالمبدعة
ورد نيسان
واقع كلماتكِ أخذني لعالمكِ وكأني معكم
هنيئاً لكم هذه الأم و طبتم بطيب ذكرها وجمعكم الله تحت سقف واحد
لي ملاحظة اختي ، حب الله لا يساويه حب ، فلو بلغنا حب الله الحقيقي لعلمنا ذلك تمام العلم
شكرا لكِ وانا اتشرف بمعرفتكِ و بعناق كلماتكِ
تحيتي

صـــارع
21/06/2005, 08:55 PM
اهلا وسهلا بالغالي
مجـدي
لاتدري كم يسعدني تواجدك في مواضيعي
هنيئاً لك هذه العصا السحرية ، وهنيئاً لصاحبة العصا السحرية بمن تسحره . . .
الله يخليكم لبعض

ورد نيسان
21/06/2005, 09:23 PM
صحيح كلامك اخي صارع وأنا أشكرك على هذهِ الملاحظة التي افدتني بها ولكني ما قارنت الا لعلمي بقيمة الوالدين وخصوصاً الام
عند الله . ورغم ذلك فهذا دمت لي لايجوز اشكرك على هذهِ المداخلة وانا ممنونة .
تحياتي

صـــارع
21/06/2005, 10:52 PM
هلا
ورد نيسان
لا شكر على واحب
ما تعلمته مؤخرا في هذا المنتدى وكنت غافلا عنه
اننا اخوة والتناصح بين الاخوة لايكون إلا للمحبة و المشاعر الاخوية وكان حتما عليي تقديمها

om 3moory
21/06/2005, 11:06 PM
مشكور اخي على الموضوع المميز
ومهما تحدثنا عن امهاتنا فلن نوفيهم ولو جزء بسيط من حقوقهم ومهما فعلنا
نبقى مقصرين ونذكر حديث نبينا عليه الصلاة والسلام حين قال الجنة تحت اقدام الامهات
وذلك لعظم مكانه الام لما تضحي وتعمل من اجل اولادها فهي مثال التضحيه والحنان والحب
واحاديث كثيره تبين مدى اهمية الام وتأتي بالدرجه الاولى قبل الاب
الله يخليلنا امهاتنا ويقدرنا على برهم والاحسان اليهم على احسن وجه

كازابلانكا
21/06/2005, 11:14 PM
الأم شلال لايتوقف عن العطاء ابدا
ومهما قلنا فلن نوف الام حقها

فهي الحب والطاء والحنان والأمان
وكل شيء

صـــارع
22/06/2005, 02:40 AM
هلا
3noos
اتفق معكِ 100%
مهما قلنا ومهما عدنا ومهما كتبنا . .ماراح نوفيها ولو زفرة مثل ما قالت الاخت سهرات
شكرا لهذا المرور الطيب . .ملاحظة .الحنة تحت اقدام الامهات . .هل هذا القول بالفعل حديث نبوي !!!!

صـــارع
22/06/2005, 02:43 AM
هلا
كازابلانكا
نعم . .شلال حنانٍ لا ينضب ومعين حب ما أعذب ماءه
مرورك شرفُ لي ، و حضوركِ زاد صفحاتي فرحا وتيهاً

ورد نيسان
22/06/2005, 07:14 PM
عندما كنا صغاراً كانت الحياة تسير بنا الى حيث هي تريد لانعلم الى اين
ولكن الان اشعر انني اعلم الى اين اذهب ومتى ولكني مقيدة .

عذراً اخي صارع سابثُ هنا في متصفحكِ بعضاً من مناجاتي لأمي .

امي بودي لو تعلمين كم أُحبك , بودي لو يبوح القلب بما فيه لينجلي ليله

بودي لو اتوجكِ ملكة في دنياي ابعدكِ عن العالم الذي انتِ فيه وأعطيكِ
من الماضي الكثير الذي ترغبين بالسماع عنه والتكلم فيه ياحبيبتي
اشتاقُ الى ضحكاتك القديمة الم يزل بحوزتكِ شيءٌ منها ؟
فأنا بأمس الحاجةِ اليها ياحبيبة

آه من اللوعة والالم من شوقي والعدم من لهفةٍ على حضنِ ام
ادفنُ رأسي في صدركِ وانام واغسل كل همومي دون ندم
على مافاتني او كل مقبل مادمتي تحتويني يانبع الكرم
سلام قولٍ من ربٍ رحيم قلتيها على رؤوسنا فكنا بها
نصحو وننم .

يانخلةً في فكري ما كسرت القامة فيكِ آهات العمر والزمن
مرت بنا خطوبٌ كنتِ انتِ فيها من يرطب شفاهنا ويسقينا العسل
صمتكِ الان بات موجعاً لقلبي وما تعودت عليه احذري ان كان السبب
اني كبرت ولكني اموتُ لو كان السبب انكِ مللتِ.

صـــارع
23/06/2005, 12:05 AM
هلا
ورد نيسان
اهلا وسهلا بهذا البوح الخافي
يسعدني ويشرفني ان تعانقي موضوعي بهذه الكلمات
سلمتِ وسلم يراعكِ