دعاء الذهاب الى الحج ادعية للحجاج ، يعتبر الحج هو ركن من أركان الإسلام الخمسة التي وصانا بها نبينا الحبيب محمد صلي الله عليه وسلم، فهو ختام الأركان ومن أعظمها، فأنزل الله تعالي آياته التي جاءت في الحج " الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا "، فالحج هو التوجه إلى الله تعالي، التضرع له الوقوف بين يديه، السعي للمغفرة ونيل الحسنات، حث النفوس على الصفاء والراحة، كل ذلك عندما يخصص الشخص وقت للقيام بمناسك الحج والابتعاد عن كافة نواحي الحياه والتوجه إلى الله وحده سبحانه وتعالي، وذلك وفقا للكثير من القواعد والخطوات الهامة التي يتم بها الشخص الحج حتي تتقبل منه، عروس يقدم لك دعاء الذهاب إلى الحج أدعية للحجاج.



دعاء الذهاب إلى الحج أدعية للحجاج


عرفنا نبينا وحبيبنا محمد صلي الله عليه وسلم على أهم الأدعية التي يمكن أن تدعوا بها أثناء موسم الحج والتي جاءت في حديثه الشريف عندما قال " لِتَأْخُذُوا مَنَاسِكَكُمْ "، وهي :

  • شعر الحج والذي يقوم كل من الحجاج بترديده طوال فترة الحج وهو " لَبَّيْكَ اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك ".
  • وأيضا دعاء الذي جاء على لسان سيدنا محمد عند الذهاب إلى الصفا والمروة والذي إذا ذهب في أتجاه جبل الصفا يبدأ في قول هذا الدعاء ثلاث مرات " لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا الله وحده أنجز وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده". ثم يكرره معه التكبيرات لثلاث مرات مع الدعاء على كلا الجبلين.
  • وأيضا لا ننسي دعاء الطواف والذي هو " رَبَّنَا آَتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآَخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ ".
  • وأخيرا دعاء يوم عرفة وهو ما جاء على لسان نبينا محمد صلي الله عليه وسلم " أفضلُ الدعاءِ دعاءُ يومِ عرفةَ، وأفضلُ ما قلتُ أنا والنبيون من قبلي: لا إلهَ إلَّا اللهُ وحدَه لا شريكَ له ".
  • وهناك الكثير من الأدعية التي جاءت من اجتهاد العلماء فابن الباز كان يوصي بدعاء يوم عرفة كتالي " اللهم إني أَسْأَلُكَ العافيةَ في الدنيا والآخرةِ، اللهم إني أَسْأَلُكَ العَفْوَ والعافيةَ في دِينِي ودُنْيَايَ، وأهلي ومالي، اللهم اسْتُرْ عَوْراتِي وآمِنْ رَوْعاتِي، اللهم احْفَظْنِي من بينِ يَدَيَّ ومن خلفي، وعن يميني وعن شمالي، ومن فوقي وأعوذ بعَظَمَتِكَ أن أُغْتالَ من تحتي ".
  • وأيضا يستحب دعاء يوم عرفة أن يكون " اللَّهُمَّ إنِّي أَسْأَلُكَ الهُدَى وَالتُّقَى، وَالْعَفَافَ وَالْغِنَى ".
  • كل هذا بجانب أن من حق الحاج أن يدعو بما يشاء وما يريد من الله عز وجل، ولكن بالرغم من أنه يفضل الأدعية التي جاءت في الكتاب والسنة، إلا أنه يمكن أن يدعوا لنفسه وأهله، فهذا شيء مستحب.

الحج المبرور


يعتبر الحج المبرر هو ما جاء على ذكره سيدنا محمد عندما قال صلي الله عليه وسلم " والحَجُّ المَبْرُورُ ليسَ له جَزَاءٌ إلَّا الجَنَّةُ "، فالحج المبرر هو قيام الحاج بحجة تخلو تماما من السمعة أو الرياء، ولم تحدث به أي معصية، ولم تأتي من بعده أي آثام، وقام بكل أحكامه كاملة ولا ينقصها شيء، وقام بكل ما يرضي الله عز وجل، من حلق الذكر، واستخدامها فيما يرضي الله سبحانه وتعالي، فكل هذا يجعل من الحج مقبول من الشخص ويرضي الله ويتقبل منه ويعفو عنه، وهناك الكثير من الطرق التي تساعدك في الوصول إلى الله عز وجل ونيل رضاه ومغفرته من خلال :

  • ذكر الله تعالي في كافة الأوقات.
  • الشعور الدائم بوجود الله في كافة أمور حياتك وأنه مطلع عليك دائماً.
  • تطهير نفسك والشعور بصفاء والسعادة.
  • إظهار العبودية لله وحده تعالي والخضوع لأوامره.
  • تحمل الكثير من المشقة ومجاهدة النفس للبعد عن المعاصي.
  • التحلي بكثير من الأخلاق الحميدة.
  • كفارة الذنوب والمعاصي من خلال الذكاة.