تعرف على الدودة الشريطية و اسبابها و كيفية علاجها بوصفة طبيعية ، الدودة الشريطية هي أحد أنواع الديدان التي تصيب جسم الإنسان، حيث تنتقل إلى الإنسان عن طريق الحيوان أو عن طريق بعض الأغذية التي تكون غير نظيفة أو غير مطهية بشكل جيدا، فهناك العديد من المخاطر التي قد يسببها تناول أطعمة تحمل بيض الدودة الشريطية، أطلق علي الدودة الشريطية هذا المصطلح بسبب لأنها مسطحة وليست كباقي الديدان، فهي مستديرة الجسم، ولها مسمي أخر الدودة الوحيدة، لأنها دودة نادرة الوجود، ولا يوجد مننها غير دودة في الأمعاء الدقيقة ويصل طولها إلى 10 أمتار، عروس يقدم لك كافة المعلومات التي تحتاجها عن الدودة الشريطية و أسبابها و كيفية علاجها بوصفة طبيعية.

أنواع الإصابة بالدودة الشريطية

يتم تصنيف الإصابة بالدودة الشريطية على النحو التالي :

  • شريطية الخنزير (Pork tapeworm) : وهي ما يطلق عليها بالشريطية الوحيدة.
  • شريطية البقر (beef tapeworm) : وهي من النوع الدودة الشريطية العزلاء.
  • الشريطية القزمة (dwarf tapeworm).
  • شريطية السمك.


أسباب الإصابة بالدودة الشريطية

  • تتم الإصابة بالدودة الشريطية عن طريق تناول بيضها وذلك من خلال تناول الطعام أو ماء كانوا في تربة ملوثة ببراز الحيوان مصاب بالدودة.
  • أيضا تناول لحوم أو أسماك مصابة بالدودة، فهناك أنواع من اللحوم التي تحتوي على كيسات اليرقات التي إذا لم يتم طهوها بشكل جيد بإمكان اليرقات أن تصل إلى الأمعاء وتبدأ في تكون الدودة الشريطية.
  • يمكن الإصابة بالدودة الشريطية عن طريق الانتقال من شخص مصاب بها إلى أخر غير مصاب، وهذا هو نوع الدودة الشريطية الوحيدة التي تكمل دورة حياتها على عائل واحد، وهي من أكثر أنواع الدود المنتشر بين الإنسان.
  • وأحينا يصاب الإنسان بعدوي الدودة الشريطية من خلال الحشرات فناك أنواع من الحشرات التي تلتقت بيض الدودة ونقلها إلى الإنسان، وأنواع هذه الإصابات تنتر كثيرا في الدول التي لا توجد بها ثقافة النظافة أو الأماكن النائية التي لا يهتم بها أحد.
  • وهناك أيضا عدوي النفس وهنا تأتي للشخص الذي كان مصاب من قبل ويتم الإصابة بها مجددا بسبب عدم اهتمامه بالنظافة الشخصية.
  • تعيش الدودة داخل الأمعاء لمدة لا تقل عن 20 عاما ويكثر نموها حتي يصل طولها إلى 15 متر تقريبا، حيث تظل مرتبطة بجدار الأمعاء، وتخرج عبر البراز.

أعراض الإصابة بالدودة الشريطية

في كثير من الأشخاص المصابين لا تظهر عليهم أي أعراض الإصابة بالدودة الشريطية، وإذا ظهرت تكون أعراض خفيفة لا تبشر بأنها دودة شريطية، فيمكن أن تدل على مشكلة صحية أخرى، فهناك حالات أخرى يظهر عليها بعض الأعراض التي تظهر نوع الإصابة بالدودة الشريطية ومنها :

  • وجود بيض أو يراقة أو ظهور أجزاء من الدودة الشريطية في البراز.
  • الشعور بالقيء، أو الغثيان والشعور بالتعب.
  • ألم في البطن وخصوصا في الجزء العلوي منها.
  • حدوث أنسداد في الأمعاء، مصاحب للالتهابات في الأمعاء التي تسبب إسهال.
  • شعور بالجفاف الذي ينتج عن الإسهال المتكرر.
  • شعور الدائم بمشاكل في النوم.
  • سوء في التغذية وفقدان الشهية باستمرار وذلك نتيجة أن الدودة الشريطية تعيق أمتصاص المعادن للجسم.
  • نقص في بعض أنواع الفيتامينات مثل فيتامين B12 وهي حالات النادرة.
  • الشعور بدوار وعدم التوازن.

طرق منزلية لعلاج الدودة الشريطية

هناك بعض طرق العلمية التي يمكن إتباعها الطبيب عن طريق تناول الشخص المصاب أدوية تساعد في تكرار عملية البراز لتسهيل خروجها من الجسم، وعمل تحليل براز كل ثلاثة أشهر للاطمئنان علي شفاء المريض منها، ولكن هناك أنواع أخرى تتخذ أماكن غير القناة الهضمية لها، مثل العين وهي حالة نادرة الوجود ومنها نوع أخر يأخذ وضع كتل تحت الإبط، ونوع أخر يستقر في الدماغ في الحبل الشوكي، لذلك هناك طرق أخري منزلية تساعد في علاج والتخلص من الدودة الشريطية ومنها :

  • ديكوتيون الثوم

توضع ثلاث فصوص من الثوم في كوب من الحليب ويترك ليغلي جيدا ثم تفرغ محتوياته في قدر أو كوب ويتم تغطيته بورق البلاستيكي الشفاف، ويوضع في الثلاجة أثناء الليل، وفي الصباح يتم شربها على الريق رغم أن طعهم الغير لطيف ولكنه مفيد جدا للتخلص من الدودة الشريطية بسهولة فهو يساعد على موت الدودة وخروجها من البراز.

  • البابايا غير الناضجة

تحتوي البابايا الغير ناضجة على أنزيم البابين وهو عنصر أساسي لتدمير الدودة الشريطية والتخلص منها نهائيا، فعند تناول ملعقة صغيرة من عصير البابايا مع ملعقة من العسل وأربع ملاعق صغيرة من الماء الساخن، وشرب المزيج صباحا على معدة فارغة يساعد بشكل كبير على التخلص منها ويعطي نتائج أفضل عند تناول الحليب الدافئ بعد ساعتين.

  • حبوب القرع

تعتبر حبوب القرع غنية بالعديد من مضادات الطفيليات التي تصيب الأمعاء، فهي تقوم بالتخلص من الدودة الشريطية من خلال عدم تثبيتها بجدار الأمعاء وإخراجها من الجسم بسهولة، وذلك عن طريق تناول ملعقتين صغيرتين من حبوب القرع المقشرة والمطحونة ويضاف إليها ثلاثة أكواب من الماء المغلي واتركه لمدة 30 دقيقة ثم يتم تناوله.

الوقاية من الإصابة بالدودة الشريطية

  • لابد أولا من التأكد بأن الطعام مطهو جيدا وخصوصا اللحوم والأسماك.
  • التأكد من نظافة الأطعمة النباتية كالخس، والحرص الدائم على غسل اليدين بعد عملية طبخ الطعام.
  • شرب المياه النظيفة مثل المياه المعدنية أو المياه التي تتعرض للفلتره.
  • عدم تناول لحم الخنزير فهو السبب الرئيسي في الإصابة بهذا النوع من الدود.