معلومات عن الأسماك اللافكية ، تعد الأسماك اللافكية هو من النوع الكائنات الفقارية الأولي التي تتواجد على السطح الأرض، فهي من ذوات الدم البارد الذي يعيش تحت الماء، تحتوي الاسماك على أكثر من 2700 نوع، فهي من أكثر أنواع الفقاريات تنوعا تحت الماء، حيث أعدت هذه النتيجة إلى تنصيف الأسماك إلى نوعين فقط نوع من الأسماك الفكية والنوع الأخر اللافكية، حيث تحتوي الأسماك الفكية على أنواع فكية وكثيرة، أما الأسماك اللافكية فهم نوعين فقط، وهم سمك الجلكي أو اللامبري و سمك الجريث، وعروس من خلال هذا المقال سوف تقدم لكم الكثير من المعلومات الهامة وكل ما تحتاج معرفته عن الأسماك اللافكية.

معلومات عن الأسماك اللافكية

كما ذكرنا من قبل هي من أولى الأنواع التي كانت توجد على سطح الأرض، فهناك الكثير من الخصائص الهامة التي تتميز بها الأسماك اللافكية والتي منها :

  • تحتوي الأسماك اللافكية على فسم كبير من الأسماك، فمعظمها يحتوي على فم مستدير وشبيه بالممص.
  • عند تناول طعامها تعتمد هذه الأسماك على امتصاص كافة الطحالب والكائنات الصغيرة التي تنتشر في البحر، وذلك من خلال نخل العوالق عبر فتحات فمها الصغيرة.
  • تتميز كافة أنواع أسماك اللافكية بأنها تفتقر لوجود الزعانف المزدوجة، حيث تملك زعانف سطحية فقط، حيث تتميز أيضا بأن جلدها لا يحتوي على حراشف، فهو لزج وأملس.
  • لها خصائص جسمانية مميزة مثل أن جسمها غضروفي انسيابي ثعباني الشكل، وأيضا طولها يتراوح ما بين 13-100 سم حسب نوعها.
  • الكثير من أنواع هذه الأسماك قد تم تصنيفها من الأسماك المنقرضة التي انقرضت منذ أعوام كثيرة، ولكن ظل هناك نوعان فقط هم من مازالوا موجودين إلى الآن وهما سمك الجلثي والجريث.

الأنواع الأسماك التي مازالت موجودة وتندرج تحت الأسماك اللافكية

كما ذكرنا من قبل أن معظم أنواع هذه الأسماك قد انقرضت منذ آلاف السنين ولكن ظل هناك نوعان فقط وهم:

  • سمك الجلكي أو اللامبري

تتميز هذه الأسماك بأن شكلها انسيابي ولها لون جلدها موحد وهو من على السطح أسود وعلى ظهرها بني، ويحتوي على العديد من الخصائص التي تميزه عن النوع الأخر، وهو أنه له فم دائري بلا فكوك ومليء بالأسنان، وأسنانها حادة جدا تستخدم في تناول الغذاء وتقطيعه بسهوله، أو في الدفاع عن نفسها، وأيضا لها أنف يستخدم في تعليق جسمه على الصخور أو شم رائحة الفريسة التي سوف يفترسها.
يحتوي سمك الجلكي أو اللامبري على نوعان واحد منهم يعيش في المياه المالحة ولا يستطيع الذهاب إلى المياه العذبة إلا للتكاثر أو وضع البيض، ونوع الأخر يعيش في المياه العذبة ويتكاثر ويضع بيضه فيها، يبلغ طوله ما بين 60-90سم، ووزنه 8-12 رطل، وهم يتغذوا على الكائنات البحرية الأصغر حجما منه، لديه عين تميل إلى المحمرة وفتحة واحدة للأنف وتكون خارجية.

  • سمك الجريث

هو النوع الأكثر مرونة، فهو يستطيع النجاة من الحيوانات المفترسة بمنتهي السهولة واليسر، وذلك بسبب أمتلاكه عمود فقري هش، ولكن ليس بالظهر، والذي يعطيه الحرية لطي جسمه من الداخل فجسمه يحتوي على سائل تستطيع الأعضاء السباحة به، كما أنه يحتوي على خصائص كثيرة ومميزة ومنها، أنه يستطيع إفراز مخاط بكميات كبيرة جدا، في حال إذا شعر بالتوتر أو تم تعريضه للافتراس، فهو يعتبر وسيلة دفاع عن النفس ضد أي خطر، يحتوي سمك الجريث على لحم مرن أكثر من قلبه، يتغدى على بقايا الكائنات الكبيرة الميتة، عن طريق تقطيع الأجزاء الكبيرة والتهامها.