بشرى لأهل الخير والمعروف :

روت عائشة رضي الله عنها كما في الطبراني(من ادخل على أهل بيت من المسلمين سروراً ، لم يرض الله له ثواب الى الجنة))

وروى ابن عمر ((إن لله عند أقوامٍ نعماً أقرها عندهم _اي ثبتها -ماكانوا في حوائج المسلمين ،مالم يملوهم ، فإذا ملوهم نقلها إلى غيرهم))

وفي البخاري ( أهل المعروف في الدنيا هم اهل المعروف في الآخرة ،

وأهل المنكر في الدنيا هم أهل المنكر في الآخرة)).