قضايا دينية ركن متعلق بالامور الدينيه ومستجدات الاحداث على الساحه الاسلاميه

صورة د . أم الأبطال الرمزية

احفظ الله يحفظك

20/04/2008, 12:23 AM


أخواتي الحبيبات

يقول رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم " احفظ الله يحفظك "

فما معنى احفظ الله ؟ وبم يحفظك الله ؟

حفظ الله يكون بحفظ أوامره ونواهيه , بحفظ وقتك مع الله , بحفظ قلبك ولسانك
وسمعك وبصرك

حفظ القلب

يكون بحفظه من الشبهات والشهوات , من الشك والكبر , من الرياء والنفاق ,
من الحقد والحسد و الرسول الكريم يقول

( ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب ) .

صلاح هذه المضغة بأن تمتلئ بلا إله إلا الله محمد رسول الله , صلاحها بتقوى الله ومخافته .

عليك بتقوى الله في كل حالة ... ولا تترك التقوى اتكالاً على النسب
فقد رفع الإسلام سلمان فارس ... وقد وضع الكفر الشريف أبا لهب

صلاحها بالذكر والدعاء فمن يدعوا الله يهدي قلبه ومن يذكره يهدي قلبه ومن يسجد له
يهدي قلبه ووالله لايجعل الله من يذكره ويجلس في حِلق الذِكر ويتعاهد نفسه ويرغمها
على الطاعة , كمن يُعرض ويجلس مجالس اللغو والزور والفاحشة ومع الغناء المآجن
( أفنجعل المسلمين كالمجرمين مالكم كيف تحكمون ) .

حفظ اللسان

اللسان أمره عجيب وخبره غريب وأغلب السيئات والذنوب والمعاصي منه
فلا إله إلا الله كم هتك من عرض , ولا إله إلا الله كم أوقع في معصية يقول الرسول الكريم

( يا معاذ ألا أخبرك بملاك الأمر كله ، قال بلى يانبي الله , فأخذ بلسانه وقال : كف عليك هذا .
قال معاذ : يانبي الله وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به : قال : ثكلتك أمك يامعاذ وهل يكب الناس في النار
على وجوههم إلا حصائد ألسنتهم ) ويقول عليه السلام (من يضمن ما بين لحييه وما بين رجليه
أضمن له الجنة )

والعجيب يا أخواتي أن الإنسان يحرص على حفظ جوارحه ويشعر بمرارة الذنب الذي ارتكبه
بتلك الجارحة إلا في اللسان فقلما يحترس المرء من خطره فكم انطلق اللسان في المعاصي
وكم سجل الملكان من الكلام السيء القبيح كم ينطق اللسان في الغيبة والنميمة والسخرية
والكذب والخداع واللغو والجدال .

كم من كلمة قالها صاحبها هوت به في نار جهنم سبعين خريفاً ، وكم من كلمة خير قالها صاحبها
لايظن أن تبلغ مابلغت يكتب الله بها رضوانه أبداً .

كان أبو بكر الصديق رضي الله عنه يبكي ، ويخرج لسانه ويقول ( هذا أوردني الموارد )
وابن عباس حبر الأمة وترجمان القرآن يُمسك بلسانه ويقول " قل خيراً تغنم أو اسكت عن شر تسلم "
إذا كان لسان أبو بكر وابن عباس أوردهما الموارد فما بالكم بألسنتنا !!!

إذا شئت ان تحيا سليما من الأذى ... ودينك موفور وعرضك صينا
لسانك لاتذكر به عورة امرئ ...فكلك عورات وللناس ألسنا
وعينك إن أبدت إليك معايب ...فدعها وقل ياعين للناس أعينا

حفظ السمع

احفظي أختاه سمعك بتوجيهه لسماع كتاب الله تعالى , لسماع المحاضرات ،
لسماع المواعظ , جنبيه سماع ماحرم الله من الغيبة والنميمة والمعازف والأغاني .

والحق سبحانه يقول

( إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسؤولا )

نعم سَنُسَأل والله , ومن السائل ؟ وكيف سيكون الجواب ؟ وهل هناك مجال للإنكار ؟

فالملكان يشهدان (مايلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد)
والجوارح تشهد (يوم نختم على أفواههم وتكلمنا أيديهم وتشهد أرجلهم بما كانوا يكسبون )
، والجلود تشهد (وقالوا لجلودهم لم شهدتم علينا قالوا أنطقنا الله الذي أنطق كل شيء )
والأرض تشهد (يومئذ تحدث أخبارها ) قيل ما أخبارها ؟
قال رسول الله : أن تشهد على كل عبد أو أمة بما عمل على ظهرها عملت كذا وكذا .

حفظ البصر

كم جنى البصر على القلب من ويلات , وكم جنى من المصائب , العين إن انطلقت
للحرام فهي سهم من سهام ابليس كم نظرة جلبت الهموم والأحزان وكم من نظرة أسرت قلب صاحبها . والحق سبحانه العليم بعباده يقول

( قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم
إن الله خبير بما يصنعون )( وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن )

لذلك يجب عليك أختاة ان تغضي بصرك عن الحرام ومن غض طرفه أبدله الله إيماناً
يجد حلاوته في صدره .

ومن حِفظ الله أن تحافظي على ما أوجب الله عليك من الصلوات فالصلاة أول
مايحاسب عليه المرء يوم القيامة فمن حفظ الصلاة حفظه الله ومن ضيعها ضيعه الله
فحافظي على أدائها في أوقاتها بخشوع وطمأنينة يحفظك الله يوم تضيع الأفهام وتضل العقول .

فها هو رسول هذة الأمة وهو في سكرات الموت يوصي أمته بالصلاة .
وعمر بن الخطاب وهو في سكرات الموت مطعون يقول :
( الله الله في الصلاة لاحظ في الإسلام لمن ترك الصلاة من حفظ الصلاة
حفظه الله ومن ضيع الصلاة ضيعه الله ) .

فحافظي عليها يحفظ الله لك دينك

من الشبهات والشكوك ويحميك من الشرك والنفاق ويحفظك من الحيرة والتردد .

ثم يحفظك في دنياك

من كل سوء وشر ويحفظ لك أهلك ويسهل أمورك وينصرك على أعدائك ويحفظ لك جوارحك
وولدك ويرزقك من حيث لاتحتسبي ويستجيب دعاءك ويسخر لك مخلوقاته

وأخيراً يحفظك ساعة الاحتضار

عند فراق الدنيا في تلك اللحظة الحرجة التي يحرص الشيطان فيها على منع الإنسان
من النطق بالشهادة ، يسددك وقتها ويوفقك لقول كلمة التوحيد لا إله إلا الله محمد رسول الله
وكم من شخص ضيع حدود الله وعند الموت عجز عن التلفظ بالشهادة فندم وتحسر
وأسِفَ على ماقدم ولات ساعة مندم فخسر الدنيا والآخرة وذلك هو الخسران المبين .

أختاه

ليس منا أحد إلا وقد وقع في الذنوب والمعاصي فالبدار البدار بالتوبة والإستغفار ،
ارفعي يديك إلى علام الغيوب إلى التواب الرحيم أدعية في أوقات الإجابة في
جوف الليل الآخر حين ينزل سبحانه إلى السماء الدنيا فيقول هل من سائل
فأعطية هل من مستغفر فأغفر له .

أدعية في أدبار الصلوات واطلبي منه المغفرة والتوبة عما سلف وكان والتثبيت
فيما سيأتي من العمر ، أدعية في آخر ساعة من يوم الجمعة فهي أقرب للإجابة ,
أدعية بين الأذان والإقامة وفي حال السجود فهي من مواضع الإجابة .

وإياك وتأجيل التوبة غداً سأتوب بعد غد سأتوب فالموت يأتي فجأة والقبر صندوق العمل
, وعندها تتمنين أن لو عدتي للدنيا لتتوبي .
انظري ماذا قال فرعون عند مواجهه الموت (قال آمنت أنه لا إله إلا الذي آمنت به بنو اسرائيل )
فهل قبلت توبتة وهو يغرغر . كلا والله لم تقبل . بل قيل له كما قال الحق سبحانه
( آلآن وقد عصيت قبل وكنت من المفسدين )
والله يقول (وليست التوبة للذين يعملون السيئات حتى إذا حضر أحدهم الموت قال إني تبت الآن ).
فاحذري من تسويف التوبة , واعلمي أن الله غفور رحيم يغفر الذنب مهما عَظُم ,
أما قبل توبة قاتل المئة نفس , ألم يقبل توبة المشركين بإسلامهم وبدل سيئاتهم حسنات
, أما قبل توبة الزاني الذي أقيم عليه الحد وأخبر رسولنا أنه رآه ينغمس في أنهار الجنة
(قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لاتقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعاً )

اللهم ياأكرم الأكرمين ياأرحم الراحمين اقبل توبتنا , اغفر ذنوبنا , استر عيوبنا , ارحم ضعفنا , اجبر كسرنا , اللهم اغفر لنا خطايانا واسرافنا في أمرنا , اللهم اغفر لنا ما قدمنا وما أخرنا وما أسررنا وما أعلنا وماأنت اعلم به منا , اللهم طهر قلوبنا من النفاق وأعيننا من الخيانة وألسنتنا من الكذب والغيبة والنميمة , وجنبنا الوقوع في الأعراض , اللهم اشغلنا بعيوب أنفسنا ولاتشغلنا بعيوب غيرنا , اللهم مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك ، اللهم صلي على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .



من مواضيعي



20/04/2008, 02:26 AM
جزاك الله ألف خير ياأم الأبطال وأثقل بها ميزان حسناتك ..
حفظنا الله وإياك من كل مكروه وحفظ لنا ديننا ..
اللهم اعفو عنا بعفوك الجميل وارحمنا وتقبل توباتنا أجمعين
وصلي اللهم على حبيبنا محمد صلاة تامة ممتدة إلى يوم القيامة ياأرحم الراحمين



من مواضيعي

صورة عيون الجوري الرمزية
20/04/2008, 03:43 AM
جزاج الله كل خير يالغالية



من مواضيعي

صورة زهرة البنفسج@ الرمزية
20/04/2008, 09:43 AM



من مواضيعي

20/04/2008, 03:16 PM
جزاك الله كل خير اختي أم الابطال



من مواضيعي

صورة تائبه الى الله الرمزية
20/04/2008, 04:36 PM
جزاااك الله خير



من مواضيعي

صورة تسبيحات الرمزية
20/04/2008, 04:40 PM
وفقك الله لكل خير بوركت وبورك بموضوعك

لاحرمك الله الاجر

دمت بطهر000



من مواضيعي

(مرري الماوس على الصوره)

[flash=http://www.alflash.com/vb/uploaded/4041_01219416527.swf]width=445 height=203[/flash]

يقول الدكتور مصطفى السباعي:
إني لا أخشى على نفسي أن يغريني الشيطان بالمعصيه مكاشفه ولكني أخشى أن يأتيني بها ملفقه بثوب الطاعه

اناشيد لجميع المناسبات موسوعه
http://www.3roos.com/forums/t388990.html
صورة د . أم الأبطال الرمزية
21/04/2008, 10:46 PM


أخواتي الحبيبات ( meelas ، عيون الجوري ، زهرة البنفسج ، الجوكره ، تائبه الى الله ، تسبيحات )

سدد الله خطاكن وبارك في أعماركن وحفظكن بعينه التي لا تنام



من مواضيعي

صورة حزن المفارق الرمزية
22/04/2008, 06:41 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بارك الله فيك ,, وجزاك خير الجزاء ,, ونفع بك وبعلمك



من مواضيعي

صورة د . أم الأبطال الرمزية
25/08/2011, 03:06 PM
بارك الله في عمرك وعملك وجزاك من الخير أجزله



من مواضيعي

  • 1
  • 2

« أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل | " يا صاحبي " رآئع جدا للغاية..كلمات و ألحان و أداء:محمد التركي »

يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع ابحث بهذا الموضوع
ابحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم


مواضيع مشابهة
الموضوع المنتدى
سبحان الله إحفظ الله يحفظك وكما تدين تدان ....تعالوا لنعرف كيف؟؟؟!!!!! الشؤون الأسرية و الإجتماعية و أخبار الأعضاء و مناسباتهم
احفظ الله يحفظك (قصة) قضايا دينية
تريد أن يحفظك الله .. احفظ لس !!!!!!!!؟؟؟ مجلس بنات عروس الثقافي
احفظ الله يحفظك قضايا دينية

الساعة الآن +3: 04:02 PM.

 اتصل بنا - اعلن معنا - سياسة الخصوصية

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141